ارتفاع نسبة الفقر في مصر إلى 32.5 بالمئة

ارتفاع نسبة الفقر في مصر إلى 32.5 بالمئة
(أ ف ب)

ارتفعت معدّلات الفقر في مصر لتصل إلى 32.5 بالمئة لعام 2017/ 2018، بعد أن كانت نسبته 27.8 بالمئة في عام 2015، بحسب ما أعلنه الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في مصر اليوم، الإثنين، في مؤتمر صحفيّ بالقاهرة نقلته وسائل إعلام محلية.

وبحسب ما قاله  رئيس الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، اللواء خيرت بركات، في المؤتمر الصحافي اليوم، فقد ارتفع خط الفقر الكلي للفرد في مصر إلى 735.5 جنيها ( 44.4 دولار) شهريا لعام 2017/ 2018، مقابل 482 جنيهًا (29.1 دولارا) شهريا في 2015، وفق إحصاءات الجهاز.

وكانت مصر قد طبقت عدة تدابير تقشفية شملت خفض دعم الوقود والكهرباء لعدة مرات، وكذلك خدمات أخرى، بالإضافة إلى تعويم الجنيه، وذلك وفقا لما ينص عليه اتفاقها مع صندوق النقد الدولي في 2016.

وفي 3 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، حررت مصر، الّتي يبلغ عدد سكانها حاليا نحو 99 مليون نسمة، عملتها، ليصعد سعر الدولار إلى نحو 16.53 جنيها مقابل 8.88 جنيهًا.

ونتيجة لتلك الإجراءات، ارتفعت معدلات التضخّم بمصر إلى مستويات قياسيّة غير مسبوقة خلال عقود، ما أدى إلى تآكل قيمة الدخول الحقيقية للمواطنين، قبل أن تبدأ في التراجع دون 10 بالمئة مؤخرا.

كذلك كشف البنك الدولي مؤخرا أن حوالي 60 بالمئة من سكان مصر إما فقراء أو عرضة للفقر.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"