بعد اتصال ترامب: السعودية تدعو لاجتماع نفطي عاجل

بعد اتصال ترامب: السعودية تدعو لاجتماع نفطي عاجل
(موقع أوبك)

دعت السعودية، اليوم الخميس، إلى اجتماع نفطي عاجل لتحالف "أوبك+" وبقية المنتجين، بعد اتصال هاتفي بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب، وولي العهد محمد بن سلمان.

وعقب الإعلان السعودي للاجتماع العاجل، قفزت أسعار النفط الخام بأكثر من 25 بالمئة بالنسبة لخام برنت، والخام الأميركي غرب تكساس الوسيط.

وأوردت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس)، أن المملكة دعت إلى عقد اجتماع عاجل، بهدف السعي للوصول إلى اتفاق عادل يعيد التوازن المنشود للأسواق البترولية.

وذكرت أن الدعوة تأتي "في إطار سعي المملكة الدائم في دعم الاقتصاد العالمي، في هذا الظرف الاستثنائي، وتقديراً لطلب الرئيس دونالد ترامب، وطلب الأصدقاء في الولايات المتحدة".

وبحلول 19:00، صعدت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت تسليم حزيران/ يونيو، بنسبة 25.6 بالمئة أو 6 دولارات إلى 30.61 دولارا للبرميل.

كما صعدت العقود الآجلة للخام الأميركي غرب تكساس الوسيط تسليم أيار/ مايو بنسبة 26.1 بالمئة أو 5.8 بالمئة إلى 25.7 دولارا للبرميل.

وفي وقت سابق اليوم، بحث "ترامب" و"بن سلمان"، أوضاع أسواق الطاقة في العالم، خلال اتصال هاتفي بينهما، تطرقا خلاله إلى "مناقشة عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك. وأبرزها أوضاع أسواق الطاقة في العالم".

وفي 5 مارس الماضي، تفكك تحالف "أوبك+" الذي يضم أعضاء "أوبك" ومنتجين مستقلين بقيادة روسيا، بعد خلافات بين الرياض وموسكو على تعميق خفض الإنتاج، حتى نهاية 2020.

ومنذ ذلك التاريخ، تخوض السعودية وروسيا حربا على أسعار النفط، أعقبه إعلان الرياض زيادة ضخ الإنتاج لمتوسط 13 مليون برميل يوميا بحلول أيار/ مايو المقبل، مقابل 9.8 ملايين برميل يوميا، في شباط/ فبراير الماضي.

وتضغط ثنائيتا زيادة الإنتاج السعودي وتراجع الطلب العالمي على الخام نتيجة جائحة كورونا، أكثر على أسعار النفط، حيث هوت الأربعاء لأدنى مستوى منذ 2002.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص