تراجع أسعار المواد الغذائية عالميًا بـ3.4% للشهر الثالث على التوالي

تراجع أسعار المواد الغذائية عالميًا بـ3.4% للشهر الثالث على التوالي
توضيحية (pixabay)

أدت جائحة كورونا العالميّة إلى انخفاض أسعار المواد الغذائيّة العالميّة، بنسبة تعادل 3.4% وفقًا لمعطيات منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (فاو)، مدفوعة بالآثار الاقتصادية واللوجستية للفيروس، وتسببها في تقلصات كبيرة بالطلب على العديد من السلع.

وجاء في البيان الصادر عن المنظمة، أن مؤشر ​​أسعار الأغذية لمنظمة الأغذية والزراعة، الذي يتتبع الأسعار الدولية للسلع الغذائية الأكثر تداولًا، بلغ 165.5 نقطة في نيسان/ أبريل، متراجعا بنسبة 3.4 عن الأشهر السابقة، ويُذكر أن أسعار السلع الغذائية العالمية انخفضت للشهر الثالث على التوالي، خلال نيسان/ أبريل الماضي،

ومن الجدير بالإشارة أن مؤشر الفاو لأسعار الأغذية، يفحص متوسط أسعار التبادل التجاري في الأسواق العالمية لخمس مجموعات من السلع الغذائية الرئيسية، وهي؛ الحبوب، والزيوت النباتية، ومنتجات الألبان، واللحوم، والسكر.

وسجل مؤشر أسعار السكر أدنى مستوى له منذ 13 عاما، حيث انخفض بنسبة 14.6% على أساس شهري، إذ أدى انهيار أسعار النفط الخام العالمية إلى خفض الطلب على قصب السكر لإنتاج الإيثانول.

كما انخفض مؤشر أسعار الزيوت النباتية بنسبة 5.2% في نيسان/ أبريل الماضي على أساس شهري، مدفوعا بانخفاض قيم النخيل وزيت الصويا وزيت بذور اللفت.

وكذلك، انخفض مؤشر أسعار منتجات الألبان 3.6%، حيث سجلت أسعار الزبدة ومسحوق الحليب انخفاضًا مزدوج الرقم وسط زيادة توافر الصادرات وزيادة المخزونات، وضعف الطلب.

وانخفض مؤشر الفاو لأسعار اللحوم 2.7%؛ إذ لم يكن الانتعاش الجزئي في الطلب على الواردات من الصين كافيًا لتحقيق التوازن بين التراجع في الواردات في أماكن أخرى.

وضرب الوباء جانبي الطلب والعرض على اللحوم، مع قرارات عالمية بإغلاق المطاعم وانخفاض دخل الأسرة، أدت إلى انخفاض الاستهلاك.

وانخفض مؤشر أسعار الحبوب بشكل هامشي، حيث ارتفعت الأسعار الدولية للقمح والأرز بشكل ملحوظ، بينما انخفضت أسعار الذرة بشكل حاد.