ارتفاع أسعار الأغذية لأعلى مستوى في 6 سنوات

ارتفاع أسعار الأغذية لأعلى مستوى في 6 سنوات
من متجر في غزة (أ ب أ)

ذكرت منظمة الأغذية والزراعة العالمية "فاو"، اليوم الخميس، أن مؤشر رصد أسعار السلع الغذائية ارتفع خلال تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي إلى أعلى مستوى في ست سنوات، موضحة أن 45 دولة بحاجة لمساعدات غذائية.

وبحسب تقرير "فاو"، بلغ متوسط مؤشر أسعار الأغذية قرابة 105 نقاط في تشرين الثاني/ نوفمبر، بارتفاع نسبته 3.9 بالمئة، مقارنة بتشرين الأول/ أكتوبر.

وسجلت أسعار الغذاء نموا سنويا بنسبة 6.5 بالمئة، ليصل المؤشر لأعلى مستوى له منذ كانون الأول/ ديسمبر 2014.

ويتعقّب مؤشر المنظمة لأسعار الأغذية التغيرات الحاصلة على صعيد الأسعار الدولية لمعظم السلع الغذائية المتداولة في التجارة العالمية.

وذكر التقرير أن مؤشر المنظمة لأسعار الزيوت النباتية ارتفع بنسبة 14.5 بالمئة في نوفمبر على أساس شهري، بفعل الارتفاع الجاري في أسعار زيوت النخيل نتيجة التقلص الحاد في مستويات المخزونات العالمية.

وزادت أسعار الحبوب بنسبة 2.5 بالمئة على أساس شهري، في حين سجلت ارتفاعا بنسبة 19.9 بالمئة على أساس سنوي.

وارتفعت أسعار صادرات القمح بفعل تراجع توقعات الحصاد في الأرجنتين، على غرار ما حصل بالنسبة إلى أسعار القمح نتيجة انخفاض توقعات الإنتاج في الولايات المتحدة وأوكرانيا، إضافة إلى شراء كميات كبرى من جانب الصين، وفقا للمنظمة.

وحافظت الأسعار الدولية للأرزّ على ثباتها خلال الشهر الماضي.

وزادت أسعار السكر بنسبة 3.3 بالمئة، في حين ارتفعت أسعار الألبان بنسبة 0.9 بالمئة لتبلغ أعلى مستوى لها تقريبًا في خلال 18 شهرًا.

وخفّضت "فاو" توقعاتها بشأن الإنتاج العالمي للحبوب في عام 2020 الذي بات يبلغ الآن 2742 مليون طنّ.

ولا يزال إنتاج الحبوب رقمًا قياسيًا وأعلى بنسبة 1.3 بالمئة عن إنتاج العام الماضي.

وتوقع التقرير إلى أن جائحة كورونا ستؤدي إلى تفاقم الأوضاع الهشة في نتيجة النزاعات والآفات والصدمات المناخية، بما في ذلك الأعاصير التي ضربت مؤخرًا أميركا الوسطى والفيضانات في أفريقيا.

وكشف أن 45 بلدًا، 34 منها في أفريقيا، بحاجة إلى مساعدات غذائية.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص