اتهام منير عمر بجريمة قتل الأب وابنه في زيمر

اتهام منير عمر بجريمة قتل الأب وابنه في زيمر
الضحيتان سعيد ورامي عساف

قدمت النيابة العامة إلى المحكمة المركزية في مدينة اللد، اليوم الأربعاء، لائحة اتهام ضد منير عمر (62 عاما) نسبت إليه اقتراف جريمة قتل قريبيه سعيد عساف (62 عاما) وابنه رامي عساف (27 عاما) في قرية زيمر.

ووفقا للائحة الاتهام، خلفية جريمة القتل تعود لخلاف بين المتهم وأبنائه وبين أخته وزوجها وابنهما.

ويُستدل من لائحة الاتهام أنه "في يوم 7 تموز/ يوليو الماضي توجه الابن رامي بسيارته نحو بيته، ليوقفها ويحيد على يسار الطريق قليلا، المتهم هم خلفه بسيارة (تندر) وداس فرامل الطوارئ ليوقف سيارته مقابل سيارة رامي. خرج من بعدها رامي من السيارة وفتح باب سيارة المتهم وصرخ عليه، ليرد المتهم بإشهار سلاحه (المرخص)، وهدّد بإطلاق النار في حال عدم مغادرته للمكان. وخلال تبادل الكلمات، أطلق المتهم النار على رامي من مسافة قصيرة، فأصابه بـ12 من العيارات النارية، بينها 11 في ظهره بهدف قتله، وبعد سقوط رامي على الأرض غارقا في دمه، انطلق المتهم بسيارته ودهس ساقيه بعد أن قتله".

وذُكر في لائحة الاتهام أيضا أنه "بعد ذلك فورا، توجه المتهم نحو منزل والدي رامي، ونزل من سيارته وفي حوزته المسدس وباشر بسب وشتم أخته (أم رامي)، وخلال ذلك كان سعيد (الزوج) جالسا في فناء المنزل، ولدى رؤيته المتهم طلب منه أن يغادر المكان، فرد عليه المتهم بإطلاق 5 عيارات نارية من مسافة قصيرة قاصدًا قتله، وعند مشاهدته لأخته وابن آخر لها، صوّب السلاح نحوهما، وبعدها خرج المتهم من الساحة ليتوجه للمنزل، فأقبل أحد الجيران معترضا طريقه بغرض إبعاده".

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ