الرملة: مقتل شابة في جريمة إطلاق نار

الرملة: مقتل شابة في جريمة إطلاق نار
أرشيفية، تظاهرة ضد قتل النساء في الرملة

قتلت المربية شريفة أبو معمر (30 عاما) من مدينة الرملة، متأثرة بجراحها الحرجة، إثر إصابتها بعيار ناري أشارت التقارير إلى أنه طائش، وذلك خلال تواجدها في منزلها، مساء الإثنين.

الضحية شريفة أبو معمر

وكانت الطواقم الطبية قد أعلنت مساء الإثنين، أنها أجرت عملية إنعاش لشابة (30 عاما) من الرملة، بعد إصابتها في "حادث عنف" تعرضت له في منزلها.

وجاء في بيان صدر عن الطواقم التابعة لـ"نجمة داوود الحمراء" أنها تلقت بلاغا في تمام الساعة الـ21:47 "حول إصابة امرأة خلال حادث عنيف في منزلها الواقع في الرملة".

وأضافت أنها قدمت العلاج وأجرت عملية إنعاش للشابة (30 عاما) التي أصيبت بجروح في جسدها.

وأوضحت الطواقم أن الشابة تعرضت لإطلاق نار.

وأشارت إلى أنها عملت على نقل الشابة وهي بحالة حرجة إلى مستشفى "أساف هروفيه" لاستكمال العلاج.

وفي وقت لاحق، أعلن المستشفى عن وفاة الضحية متأثرة بجروحها الحرجة.

وبمقتل الشابة أبو معمر ترتفع حصيلة ضحايا جرائم العنف في المجتمع العربي منذ بداية العام الجاري ولغاية الآن، إلى 56 ضحية. وتشير المعطيات إلى أنه من بين ضحايا جرائم القتل العرب في البلاد 10 نساء.