الصحة الإسرائيلية: عدد وفيات كورونا تجاوز الـ1000

الصحة الإسرائيلية: عدد وفيات كورونا تجاوز الـ1000
من إحدى المدارس الإسرائيلية (أ ب)

تجاوز عدد وفيات كورونا اليوم، السبت، الـ1000 وفاة، مع استمرار تسجيل إصابات يومية مرتفعة تتجاوز الـ2500 إصابة يومية، لليوم الثالث على التوالي، بحسب ما أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية.

وبحسب المعطيات، أصيب 2617 شخصًا بفيروس كورونا أمس الجمعة، ما يرتفع عدد المصابين الكلي في البلاد إلى 128768، بينما وصل عدد الوفيات إلى 1007 بعد وفاة 14 شخصًا منذ الأمس.

ومن بين المرضى 439 بحال الخطر، منهم 128 يخضعون لأجهزة التنفّس الصناعي.

ووصل عدد المتعافين إلى أكثر من 100 ألف مصاب، ما يعني أن عدد المرضى النشطين هو 26283.

وتتجّه الحكومة الإسرائيليّة إلى فرض إغلاق شامل على "البلدات الحمراء" بدءًا من يوم الإثنين المقبل، دون معرفة ما هي هذه البلدات وعددها، فبينما تحدثت الأنباء الأوليّة عن 30 بلدة، تحدّث مُنسق شؤون كورونا في الحكومة الإسرائيلية، بروفيسور روني غَمزو، عن 8 بلدات فقط، تشهد نسب مراضة مرتفعة جدًا وفرض تقييدات حركة على كافة "البلدات الحمراء".

والقائمة الأولية التي نشرتها وسائل إعلام إسرائيليّة تشمل 34 سلطة محلية منها 24 بلدة عربية، أبرزها الطيرة وكفر قاسم وأم الفحم والناصرة.

وأشارت تقارير إعلاميّة إلى أن الإغلاق سيشمل البلدات التي تتصدر قائمة المدن الحمراء والتي تشهد تسجيل أعلى معدلات إصابة بالفيروس، علما بأن المراتب الـ11 الأولى في قائمة المدن الحمراء، تضم 6 بلدات عربية هي: الطيرة (في المرتبة الثانية) وكقر قاسم (في المرتبة الرابعة) وأم الفحم (في المرتبة الخامسة) واللقية (في المرتبة الثامنة) ودالية الكرمل (في المرتبة التاسعة) والطيبة (في المرتبة الـ11).

وتشمل القيود الجديدة إغلاق المؤسسات التعليمية باستثناء رياض الأطفال والتعليم الخاص، وإغلاق المصالح التجارية - عدا التي تعتبر حيوية (صيدليات ومحال بيع المنتجات الغذائية)، إضافة حد الحركة لمسافة 500 متر عن مكان السكن، وتقليص في عمل المواصلات العامة، بالإضافة إلى تقييد حركة الدخول والخروج من الأحياء أو البلدات الحمراء.