وفد إماراتي رسمي يصل إسرائيل بعد أسبوعين

وفد إماراتي رسمي يصل إسرائيل بعد أسبوعين
مسار الطائرة الإسرائيلية (أ ب)

يصل وفد رسمي إماراتي إلى إسرائيل في الثاني والعشرين من أيلول/سبتمبر الجاري لاستكمال مباحثات تطبيع العلاقات، بعد أسابيع من زيارة مماثلة لوفد إسرائيلي، بحسب ما ذكرت "رويترز"، اليوم، الإثنين.

ومن المقرّر أن تجري مراسم إعلان التحالف الإماراتي الإسرائيلي في واشنطن الأسبوع المقبل.

ويسعى رجال أعمال وبنوك في إسرائيل إلى محاولة إبرام اتفاقيات مع جهات تجارية في عُمان والبحرين بواسطة الإمارات. وذكر موقع "يديعوت أحرونوت" الإلكتروني أمس، الأحد، أنه يتوقع أن يتوجه، في الأيام القريبة المقبلة، مسؤولون في بنك هبوعليم وبنك ليئومي، وهما أكبر مصرفين إسرائيليين، سوية مع عشرات رجال الأعمال الإسرائيليين إلى دبي وأبو ظبي.

ويأتي ذلك في أعقاب توصل إسرائيل والإمارات إلى اتفاق تحالف وتطبيع علاقات، جرى الإعلان عنه قبل ثلاثة أسابيع. وجرى توقيع اتفاق تعاون مالي بين الجانبين، الأسبوع الماضي، فيما قال وزير التطوير الإقليمي الإسرائيلي، أوفير أكونيس، إن التقديرات بشأن حجم التبادل التجاري الفورية بين الدولتين يصل إلى 500 مليون دولار.

وجدد مكتب نتنياهو، الجمعة، نفيه لموافقة الأخير على بيع الولايات المتحدة مقاتلات "إف 35" للإمارات.، وجاء في بيان صدر عن مكتب نتنياهو أن "تكرار الادعاء الكاذب ضد رئيس الحكومة نتنياهو لا يجعله صحيحا".

وأضاف البيان: "لم يمنح نتنياهو في أي وقت من المحادثات بين إسرائيل والولايات المتحدة التي أدت إلى انفراج تاريخي مع الإمارات في 13 آب/ أغسطس موافقة إسرائيل على بيع أسلحة متطورة إلى أبوظبي".

وجاء ذلك بالتزامن مع تقرير لصحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية، أكدت فيه أن رئيس الحكومة الإسرائيلية أبدى موافقته على بيع الولايات المتحدة مقاتلات "إف-35" للإمارات.

وكان نتنياهو قد قال، قبل أسبوعين، إن الاتفاق بين إسرائيل والإمارات لم يتضمن بيع مقاتلات "إف 35" للإمارات.

ونقلت وسائل الإعلام الأميركية التي رافقت الوفد الأميركي الإسرائيلي إلى أبو ظبي، الإثنين الماضي، عن كبير مستشاري الرئيس الأميركي، جاريد كوشنر، قوله للصحافيين إن "نتنياهو والرئيس ترامب سيبحثا إمكانية بيع الولايات المتحدة مقاتلات ‘إف 35‘ إلى الإمارات".

وفي هذا السياق، ذكر وزير الاستخبارات الإسرائيليّ، إيلي كوهين، أمس الجمعة، في مقابلة مع إحدى وسائل الإعلام الإسرائيلية، أن إسرائيل ستضغط على الكونغرس الأميركي لمنع بيع طائرات إف 35 للإمارات.

وقال: "سنعمل ضد منع أي بيع أسلحة من شأنها الإضرار بالتفوق العسكري لدولة إسرائيل، بما في ذلك طائرات إف 35". وذكر كوهين خلال المقابلة، أن "التفوق الأمني ​​الإسرائيلي في المنطقة مهم ويجب الحفاظ عليه".

وكان وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، قد قال في تصريحات خلال مؤتمر صحافي مشترك، جمَعه في الرابع والعشرين من الشهر الماضي، مع نتنياهو، إن بلاده ملتزمة بالحفاظ والإبقاء على التفوق العسكري لإسرائيل في منطقة الشرق الأوسط.

وأوضح حينها أن بلاده لديها علاقات عسكرية وطيدة مع الإمارات، وعليه ستواصل واشنطن فحص مسار صفقة الأسلحة وبيع الإمارات الطائرات للدفاع عن ذاتها من التحديد الإيراني، على حد تعبيره.