وفاتان و124 إصابة جديدة بكورونا في القدس المحتلّة

وفاتان و124 إصابة جديدة بكورونا في القدس المحتلّة
توضيحية (أ ب أ)

أعلن عضو وحدة مكافحة كورونا في القدس المحتلة، الدكتور علي الجبريني، في بيان نُشر قبيل انتصاف ليل الجمعة، عن تسجيل وفاتين، وإصابة 124 آخرين بفيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19)، خلال اليوم الأخير.

وقال الجبريني في بيانه، إن "مدينة القدس شهدت اليوم (الجمعة) تسجيل حالتي وفاة جديدتين بفيروس كورونا لمواطنة من سلوان ومسن من سكان الطور".

وأفاد بارتفاع إجمالي عدد الوفيات إلى 48 منذ بداية انتشار الجائحة في المدينة.

وذكر الجبريني أن "عدد إصابات الجمعة بلغ 124 إصابة مقابل 185 حالة شفاء ليرتفع عدد الحالات النشطة إلى 1930 إصابة.

وأشار الجبريني إلى أن "محطات الفحص ’درايف إن’ (التي يتم فيها الفحص دون النزول من السيارة) ستعود للعمل في القدس بالشيخ جراح وجبل المكبر اعتبارا من بعد ظهر السبت بعد توقف دام يومين بسبب ضغط الفحوصات الكبير".

وكان الجبريني قد أشار إلى أن "الإغلاق (قد يساهم) بتقليص عدد الإصابات ومنع انتقال العدوى وخصوصا في ظل إغلاق مؤسسات التعليم وتقييد الحركة والتجمهرات ومنع المناسبات الاجتماعية بالإضافة إلى تقليص حجم العمل في القطاعين الخاص والعام".

وذكر أن "الصلوات المختلفة في دور العبادة ستخضع لتقييم من قبل المرجعيات الدينية علما بأن الضوابط الخاصة بعدد المصلين في المساجد سيتم تحديدها الأربعاء في بيان خاص سيصدر عن دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس".

وأوضح الجبريني أن "التزام المواطنين بالتعليمات الصحية والإرشادات سيكون له الأثر الكبير في استعادة مؤشر الانخفاض التدريجي في عدد الإصابات متمنيا السلامة للجميع".