حملة ترامب تقترح تأجيل المناظرتين الرئاسيتين المتبقيتين أسبوعًا

حملة ترامب تقترح تأجيل المناظرتين الرئاسيتين المتبقيتين أسبوعًا
أحد مؤيدي ترامب الخميس (أ ب)

اقترحت حملة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، اليوم الخميس، تأجيل المناظرتين المتبقيتين مع المرشح الديمقراطي، جو بايدن، أسبوعا حتى تكونا وجها لوجه، فيما ذكرت وكالة "أسوشييتد برس" الأميركية للأنباء، أن حملة بايدن، رفضت مقترح تأجيل المناظرة الثالثة.

وقال مدير حملة ترامب، بيل ستيبين، في بيان إنه "لا ينبغي حرمان الشعب الأميركي من فرصة رؤية المرشحين الرئاسيين وجها لوجه مرتين أخريين" قبل الانتخابات.

وذكر أن الحملة تود تأجيل المناظرة الثانية لمدة أسبوع واحد، حتى 22 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري، والثالثة حتى 29 من ذات الشهر.

وتبادل المرشحان لمنصب نائب الرئيس الأميركي، مايك بنس، والسناتورة، كامالا هاريس، الاتهامات في قضايا داخلية وأخرى خارجية، وأبرزها ملف أزمة كورونا والعلاقات مع الصين وروسيا، وذلك خلال مناظرة المرشحين لنائب الرئيس.

ترامب وبايدن (أ ب)

وندّدت السناتورة هاريس التي اختارها بايدن لمنصب نائبة الرئيس، خلال مناظرتها الوحيدة ضد نائب الرئيس بنس، بالطريقة التي تعاملت بها إدارة الرئيس دونالد ترامب مع أزمة كوفيد-19، معتبرة إياها "أضخم فشل" في التاريخ الأميركي.

وأكد استطلاع للرأي العام الإسرائيلي، نتائج استطلاعات رأي الأسابيع الأخيرة، والتي أكدت تفوق بايدن، على ترامب.

وتقرر إجراء المناظرة الرئاسية الثانية بين ترامب ومنافسه بادين عبر الإنترنت، بحسب ما أعلنت اللجنة المنظمة، اليوم الخميس، لكن ترامب سارع إلى التأكيد أنه لن "يشارك" في مناظرة كهذه، وقال لشبكة فوكس نيوز "لن أقوم بمناظرة افتراضية" معتبرا أن ذلك "غير مقبول من جانبنا".

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص