الولايات المتحدة تبدأ تطعيم لقاحات كورونا الشهر المقبل

الولايات المتحدة تبدأ تطعيم لقاحات كورونا الشهر المقبل
(أ ب)

توقّع مسؤول أميركي، اليوم، الأحد، أن يُطلق برنامج عمليّات التلقيح ضد فيروس كورونا المستجد الشهر المقبل.

والمسؤول هو منصف السلاوي، المكلف هذه الجهود في الإدارة الأميركيّة.

وقال السلاوي لشبكة "سي إن إن" إن "خطتنا تقضي بالتمكن من إرسال اللقاحات إلى مواقع التلقيح في غضون 24 ساعة من موعد موافقة" إدارة الغذاء والدواء الأميركية عليها. وأضاف "لذا أتوقع أن يتم ذلك في اليوم الثاني من الموافقة عليها، أي في 11 أو 12 كانون الأول/ديسمبر".

والخميس الماضي، أعلن مختبر "بيونتك" الألماني، الذي يعمل إلى جانب الأميركي "فايزر" لإنتاج لقاح ضد كوفيد-19 أنّه من "الممكن" حيازة ترخيص للقاح والبدء بتوزيعه قبل نهاية العام في الولايات المتحدة أو الاتحاد الأوروبي.

وقال مدير عام "بيونتك"، أوغور شاهين، في حديث لوكالة الأنباء الفرنسيّة "ثمة فرصة أن نكون لا نزال قادرين هذا العام على حيازة ترخيص في الولايات المتحدة أو أوروبا أو في الاثنين معًا"، موضحًا أنّ طلب الترخيص سيودع الجمعة أمام الوكالة الأميركية للأدوية. وأضاف "من الممكن أن نتمكن من توزيع لقاحات في كانون الأول/ديسمبر".

والأربعاء، أعلنت شركتا "فايزر" و"بيونتيك" أن لقاحهما المشترك فعال بنسبة 95% للوقاية من كوفيد-19 بالاستناد إلى النتائج الكاملة لتجربة سريرية واسعة النطاق.

وأظهرتع النتائج الجزئية لهذه التجربة التي نشرت الأسبوع الماضي فاعلية "تزيد عن 90%". وأصيب 162 من أفراد مجموعة تلقت لقاحا وهميا بمرض كوفيد-19 في مقابل ثمانية فقط من أفراد المجموعة التي تلقت اللقاح الفعلي.

وستطلب "فايزر" ترخيصا لتسويق اللقاح "في غضون أيام قليلة" ومن الوكالة الأميركية للأغذية والعقاقير.