الصحة الإسرائيلية: 985 إصابة جديدة بكورونا وتوصية بأولويات التطعيم

الصحة الإسرائيلية: 985 إصابة جديدة بكورونا وتوصية بأولويات التطعيم
قسم كورونا في مستشفى "شعاري تسيدك" بالقدس، الأسبوع الماضي (أ.ب.)

أفادت معطيات وزارة الصحة اليوم، الإثنين، بأنه تم تشخيص 985 إصابة جديدة بفيروس كورونا، أمس، بعد إجراء 39,774 فحصا للكشف عن الفيروس. وبلغت نسبة الفحوصات الإيجابية للفيروس 2.5%.

ويرقد في المستشفيات 263 مريضا بحالة خطيرة من جراء إصابتهم بفيروس كورونا، بينهم 114 مريضا يخضعون لتنفس اصطناعي. وبلغت حصيلة الوفيات 2864 وفاة منذ بداية الجائحة. ولا يزال 9897 مريضا نشطا.

وقدم فريق في وزارة الصحة الإسرائيلية توصيات إلى مدير عام الوزارة، بروفيسور حيزي ليفي، حول أولويات التطعيم بلقاح كورونا، وتبين أن يستند إلى خطة منظمة الصحة العالمية، وبموجبها تكون الأولوية الأولى للعاملين في جهاز الصحة، بسبب تواصلهم المباشر مع مرضى كورونا، وللمسنين، فيما لا يزال من غير الواضح إذا كان سيتم تطعيم أشخاص أصيبوا بالفيروس وتعافوا منه ويحملون مضادات له طورها جهاز المناعة، حسبما ذكرت صحيفة "هآرتس" اليوم.

وقسّمت منظمة الصحة العالمية الذين سيتلقون لقاح كورونا إلى ثلاث مجموعات. سيُرصد للمجموعة الأولى، التي تشمل الطواقم الطبية والمسنين، 10% من احتياطي اللقاحات المستوردة؛ وما بين 11% - 20% للمجموعة الثانية، التي تشمل مرضى مزمنين دون سن 60 عاما، وعاملون في الجهاز الصحي، خاصة الذين يمنحون اللقاح ومعلمين في المدارس وفي أطر تعليمية يوجد فيها انتشار واسع نسبيا للفيروس.؛ و21% - 50% للمجموعة الثالثة، التي تشمل باقي طواقم التعليم، النساء الحوامل، العاملين في المختبرات، طواقم طبية تواجه مخاطر متدنية للإصابة بالفيروس، وعاملين حيويين لا علاقة لهم بجهازي الصحة والتعليم.

وأشارت الصحيفة إلى أنه وفقا للاتفاقيات التي وقعتها إسرائيل مع شركات تطوير لقاح كورونا، يفترض أن تشتري أكثر من عشرين مليون لقاح، لكن هذه اللقاحات يتوقع أن تصل على مراحل وبكميات قليلة، تصل إلى بضع مئات آلاف اللقاحات في كل مرحلة.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص