اتهام فتى بقتل آخر طعنا دون اعترافه في عيلوط

اتهام فتى بقتل آخر طعنا دون اعترافه في عيلوط
المرحوم أحمد أبو راس

قدمت النيابة العامة إلى المحكمة المركزية في الناصرة، صباح اليوم الإثنين، لائحة اتهام ضد فتى قاصر (16 عاما) من قرية عيلوط، نسبت إليه اقتراف جريمة قتل الفتى أحمد أبو راس (16 عاما) قبل نحو شهر في أحد أحياء القرية، والتشويش على مجريات التحقيق.

وطلبت النيابة العامة من المحكمة تمديد اعتقال الفتى المتهم لغاية الانتهاء من الإجراءات القضائية ضده.

ويستدل من لائحة الاتهام أن الفتى المتهم طعن أحمد أبو راس حتى الموت على خلفية نزاع عائلي، وفي وقت لاحق، عثر عابرو سبيل على الضحية وهو ملقى على الرصيف فنقلوه إلى المستشفى وهناك أعلن الأطباء عن وفاته متأثرا بجروحه الحرجة. وسلّم المتهم نفسه في اليوم الثاني من الجريمة، لكنه لم يعترف بارتكابها. ودرس المتهم والضحية في مدرسة واحدة.

وذُكر في لائحة الاتهام أن المتهم طعن الضحية بآلة حادة بعد أن قابله في شارع رئيس بالقرية، مساء يوم 8 كانون الأول/ ديسمبر 2020، وتركه ينزف دما في المكان. ونظّف أداة الجريمة التي استخدمها في طعنه وأخفى هاتفه وهرب من المكان.

وحسب ما جاء في ادعاء الشرطة، ضبط أفراد الشرطة أداة الجريمة في منزل المتهم، وعليها الحمض النووي للضحية، وبصمة المتهم، وعثروا على بقع دم للضحية على حذاء المتهم.

وحسب لائحة الاتهام فإن "خلفية جريمة القتل نزاع طويل الأمد بين عائلتي الضحية والمتهم، الذين يعيشون في نفس الشارع بعيلوط. وكان قد سبق الجريمة شجارات سابقة بين الإثنين".

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص