إصابة خطيرة لمجندة إسرائيلية بإطلاق نار في قاعدة عسكرية

إصابة خطيرة لمجندة إسرائيلية بإطلاق نار في قاعدة عسكرية
للتوضيح فقط (أرشيفية - أ ف ب)

أصيبت مجندة في الجيش الإسرائيلي، الأربعاء، في إطلاق نار وقع في قاعدة عسكرية جنوبي البلاد.

وعلم أن المجندة الإسرائيلية أصيبت بجروح خطيرة، ونقلت لتلقي العلاج في المستشفى.

ولم تكشف التقارير عن خلفية إطلاق النار، فيما أشارت إلى أن القاعدة العسكرية الإسرائيلية التي شهدت الواقعة، هي قاعدة "سيياريم" جنوبي البلاد.

وأشارت التقارير إلى أن الشرطة العسكرية فتحت تحقيقا في ظروف وملابسات الحادثة، ولفتت إلى أنها ستنقل النتائج للنيابة العامة العسكرية فور الانتهاء من التحقيق.

والليلة الماضية، عُثر على جثة الضابط الإسرائيلي في قوات الاحتلال، آفي هارليف (50 عاما)، وعليها آثار إطلاق نار، بالقرب من مستوطنة "سنسانا" التي يسكن فيها وتقع جنوب جبل الخليل.

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن هارليف يعمل في مستشفى "برزيلاي" في أشكلون (عسقلان)، وكان يرتدي زيا عسكريا لدى العثور على جثته، حيث كان عائدا من لقاء في وحدة قوات الاحتياط التي يخدم فيها.

ويجري تحقيقا في ظروف موته، لكن لا يوجد اشتباه بخلفية قومية، وفقا لموقع "يديعوت أحرونننوت" الإلكتروني، الذي نقل عن عائلته أنه سيتم التحقيق في هذا الاتجاه أيضا.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص