الحوثيون يعلنون استهداف قاعدة جوية جنوبي السعودية بطائرة مُسيرة

الحوثيون يعلنون استهداف قاعدة جوية جنوبي السعودية بطائرة مُسيرة
من قصف سابق في اليمن (توضيحية - أ ب)

استهدفت جماعة "أنصار الله" (الحوثي) في اليمن، اليوم السبت، قاعدة الملك خالد الجوية جنوبي السعودية، بطائرة مُسيرة، بحسب ما أعلنت في بيان مقتضب، صادر عن المتحدث العسكري للجماعة، يحيى سريع.

وقال سريع إن "سلاح الجو المُسير (التابع لجماعته) ‏نفذ عملية هجومية على قاعدة الملك خالد الجوية بخميس مشيط، بطائرة مُسيرة نوع قاصف 2K".

وأضاف أن "العملية استهدفت هدفا عسكريا حساسا (لم يحدده) وكانت الإصابة دقيقة". وقال سريع إن الاستهداف "يأتي ردا على تصعيد العدوان والحصار المتواصل على بلدنا".

وحتى الساعة 15:15 عصر السبت، لم يصدر تعليق فوري من قبل الجانب السعودي أو قوات التحالف التي تقودها في اليمن حول الأمر.

وكثف الحوثيون مؤخرا، من إطلاق صواريخ باليستية ومقذوفات ومُسيرات على مناطق سعودية، وسط إعلانات متكررة من التحالف بتدميرها، واتهام الجماعة أنها مدعومة بتلك الأسلحة من إيران.

وتقول جماعة "أنصار الله"، إن هذه الهجمات تأتي ردا على غارات التحالف المستمرة ضدها في مناطق متفرقة من اليمن. فيما تدعي قوات التحالف، أن محاولات مليشيا الحوثي، "ممنهجة ومتعمدة لاستهداف المدنيين".

ومنذ آذار/ مارس 2015، ينفذ تحالف بقيادة السعودية، عمليات عسكرية في اليمن دعما للقوات الحكومية، في مواجهة الحوثيين المسيطرين على عدة محافظات، بينها العاصمة صنعاء.

ويشهد اليمن منذ نحو 7 سنوات حربا مستمرة بين القوات الموالية للحكومة المدعومة بتحالف عسكري تقوده السعودية والإمارات، رغم التبيان في المصالح، وجماعة "أنصار الله" (الحوثييون) المدعومين من إيران، والمسيطرين على محافظات، بينها العاصمة صنعاء منذ سبتمبر/ أيلول 2014.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص