إصابات واعتقالات خلال مواجهات مع الشرطة في البلدات العربيّة

إصابات واعتقالات خلال مواجهات مع الشرطة في البلدات العربيّة
أمام مركز الشرطة في مجد الكروم

شهدت بلدات عربيّة، من بينها؛ يافا، وحيفا، والناصرة، وكابول، وطمرة، وجسر الزرقاء، وشفاعمرو، والطيبة وكفرقاسم، وأم الفحم، ومجد الكروم، وباقة الغربية، وحورة، وعكا، وغيرها من البلدات، مساء الأربعاء، مواجهات بين متظاهرين والشرطة الإسرائيلية التي استخدمت الرصاص الحيّ في بعضٍ منها، كما اعتقلت متظاهرين، وأغلقت شوارعَ أمام حركة المرور.

وأُصيب العشرات بحالات اختناق، كما أُصيب متظاهرون بالرّصاص المعدنيّ المغلّف بالمطّاط، فيما اعتُقِل نحو 380 شخصا، معظمهم عرب.

وخرجت المظاهرات التي شارك في آلاف لليوم الثالث على التوالي، مندّدة باعتداءات الاحتلال في المسجد الأقصى، وباب العامود، ومحيط البلدة القديمة في القدس، وبالقصف الإسرائيلي المتواصل على غزّة، بالإضافة إلى اعتداءات الشرطة في البلدات العربيّة، وحماية المستوطنين الذين يستهدفون العرب.

وخلال المظاهرات، رُفعَت الأعلام الفلسطينية، وهتف مشاركون بشعارات مندّدة باستمرار العدوان الإسرائيليّ، فيما حمل مشاركون لافتات كُتِبت عليها شعارات مندّدة بالاحتلال وجرائمه.

يأتي ذلك فيما تصاعدت اعتداءات المستوطنين على العرب في عدّة بلدات العربية، مساء الأربعاء، بالتزامن من حملة تحريض متصاعدة في وسائل الإعلام الإسرائيلية ضد الوجود العربيّ في الداخل الفلسطيني.

وفي باقة الغربيّة، أُصيب عدد من الشبّان بالرصّاص المطاطيّ الذي أطلقته الشرطة، كما أُصيب محتجّون بحالات اختناق، بحسب ما قالت مصادر في المدينة لـ"عرب 48".

وفي طمرة، اندلعت مواجهات عنيفة مع الشرطة التي أطلق عناصرها، الرصاص وقنابل الصوت، صوب متظاهرين تجمهروا على مدخل المدينة.

وأفادت مراسلة "عرب 48" في المدينة، إيناس مريح، بأن عناصر الشرطة اقتحمت المنطقة الصناعية والمدينة، مُشيرةً إلى أنّ أصوات الرصاص والقنابل غطت المنطقة.

وفي شفاعمرو، اندلعت مواجهات بين متظاهرين وعناصر الشرطة في حيّ وادي صقيع في المدينة، واستخدمت الشرطة القنابل لتفريق المتظاهرين، واعتقل عددا منهم كذلك.

وأفادت مصادر لـ"عرب 48" في المدينة، بوقوع إصابتين على الأقل، إثر المواجهات، موضحةً أنّ اللذيْن أُصيبا، تعرّضا للرصاص المطّاطي الذي أطلقته الشرطة.

وفي الناصرة، فرّقت الشرطة مظاهرة احتجاجيّة في المدينة، واعتقلت عددا من الشبّان الذي شاركوا في الاحتجاج، فيما قام مستوطنون من مدينة نوف هجليل المجاورة للناصرة بمهاجمة الحي الشرقي في المدينة، بعد منتصف الليل، فيما تصدى أبناء الحي للمعتدين.

وفي أم الفحم، اندلعت مواجهات بين شبان وعناصر الشرطة. وأحرق الشبان الإطارات بالقرب من الدوار الأول في المدينة، وألقى محتجّون الحجارة تجاه الشرطة التي كثّفت تواجدها في المكان، إذ استدعت وحدات خاصّة تمركزّت بخاصّة قرب مركز الشرطة في المدينة، وعلى مدخلها بالقرب من شارع وادي عارة الرئيسيّ "65".

وفي يافا، اندلعت مواجهات عنيفة مع الشرطة، استخدم محتجّون خلالها الألعاب الناريّة.

وشهدت بلدة كابول، مواجهات فيما اعتقلت وحدة "المستعربين"، 3 شبّان على الأقل، بحسب ما ذكرت مصادر لـ"عرب 48".

وفي حورة في النقب، أضرمت النار في نقطة للشرطة الجماهيريّة في البلدة حورة . كما رشق عشرات الشبّان سيارات على الشارع الرئيسيّ رقم 31 بالحجارة.

وفي الطيبة، أغلق متظاهرون الشارع الرئيسيّ في المدينة، وأشعلوا إطارات في المكان، وفق ما أفاد مراسل "عرب 48"، ضياء حاج يحيى.

إغلاق الشارع الرئيسيّ في الطيبة

وفي جسر الزرقاء، شهدت البلدة مواجهات ونشر قوات كبيرة في كل الأحياء. وأغلقت الشرطة شارع الشاطئ، أمام حركة المرور المتجهة جنوبا عند تقاطع "زخرون يعكوف"، وتقاطُع "أولغا".

وفي حيفا، اندلعت مواجهات في وادي النسناس في ظل الاعتداءات العنصرية المتواصلة للمستوطنين وعناصر الشرطة الإسرائيلية؛ وأطلقت قوات الشرطة التي استعانت بعناصر وحدات "المستعربين"، الرصاص المعدني المطاط والغاز وقنابل الصوت. واحتشد الشبان العرب في مدينة حيفا لحماية السكان من هجمات المستوطنين؛ وتحولت مسيرة العيد السنوية في حي الحليصة إلى مظاهرة، وسط تهديدات الشرطة بقمعها. كما هاجم شبان يهود منازل وشقق السكان العرب في حي ألنبي في المدينة.

كما اعتقلت الشرطة شابا أثناء فراره من اعتداءات المستوطنين، وقالت الشرطة في بيان إنه "خلال نشاط أفراد الشرطه لصد المشتبهين بالإخلال بالنظام في منطقه الجادة الألمانية في حيفا، وصل إلى المكان سائق مركبة وجد نفسه محاطا بالمتظاهرين. عندها حاول سائق المركبة الهرب من المكان وقام بدهس شخص تواجد في المكان وإصابته بجروح طفيفة حتى متوسطة. خلال وقت قصير تم رصد السائق المشتبه البالغ (من العمر) 20 عاما وإحالته إلى التحقيق".

وقالت الشرطة في بيان، إنّ "العشرات تظاهروا عند مدخل كفر قاسم، ومفرق جلجولية"، مُشيرة إلى "إضرام نار في إطارات في الطيبة"، وقالت إن "العشرات كذلك تظاهروا عند مفرق قلنسوة".

وفي مجد الكروم، نشبت مواجهات فيما أضرم محتجون النار أمام مركز الشرطة في البلدة.

كذلك جرى إغلاق شارع رقم 444، وبدء تنظيم حركة المرور فيه من قِبل عناصر الشرطة.

إحراق سيارة في طمرة
في أحد شوارع يافا
في أحد شوارع يافا

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص