"هجوم سيبراني" يشل عمل محطات الوقود في إيران

"هجوم سيبراني" يشل عمل محطات الوقود في إيران
محطة وقود في طهران تخرج عن الخدمة، اليوم (أ ب)

أكدت السلطات الإيرانية أن الخلل الذي تسبب بتعطل توزيع الوقود في مختلف محطات البلاد، اليوم الثلاثاء، سببه "هجوم سيبراني"، وفق التلفزيون الرسمي.

ونقلت القناة الرسمية عن المجلس الأعلى للأمن القومي، أن الخلل نتج عن "هجوم سيبراني على النظام المعلوماتي لتوزيع الوقود"، مشيرة إلى أن "تفاصيل الهجوم ومنشأه موضع تحقيق".

وتوقفت معظم محطات الوقود في إيران عن العمل، اليوم الثلاثاء، للأسباب "تقنية" لم يتم تحديدها في البداية، تعرض لها النظام الإلكتروني الموحد لتوزيع الوقود.

تابعوا تطبيق "عرب ٤٨"... سرعة الخبر | دقة المعلومات | عمق التحليلات

وبث التلفزيون الرسمي الإيراني لقطات لمحطات مقفلة، بينما اصطفت سيارات على مقربة منها.

وأعلنت الشركة الوطنية لتوزيع المحروقات (حكومية) في إيران عن توقف النظام الإلكتروني للتزود بالوقود عن العمل بسبب خلل فني.

(أ ب)

وأضافت أنه "بإمكان المواطنين التزود بالوقود بأسعار غير مدعومة ودون الحاجة للنظام الإلكتروني حتى معالجة المشكلة".

وقالت المتحدثة باسم الشركة الإيرانية لتوزيع المشتقات النفطية، فاطمة كاهي، للتلفزيون الرسمي، إن الشركة دعت الى "اجتماع طارئ لحل المشكلة".

ونقلت القناة الرسمية الإيرانية عن "مسؤولين معنيين" عدم استبعادهم أن يكون العطل ناتجا عن هجوم سيبراني، وهو ما تم تداوله أيضا على نطاق واسع من قبل مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي.

كما أشارت أنباء نقلتها وكالات عالمية، إلى احتمال تعرض المنظومة لهجوم قراصنة إلكترونيين.

من جهته، شدد وزير الداخلية أحمد وحيدي على أن الخلل في عمل محطات الوقود "يعود إلى مشكلة تقنية سيتمّ حلها قريبا".

بودكاست عرب 48