قتلى وجرحى في إطلاق نار داخل كنيس بولاية بنسلفانيا

قتلى وجرحى في إطلاق نار داخل كنيس بولاية بنسلفانيا
الشرطة تغلق المنطقة المؤدية للكنيس (أ.ب)

قتل 11 شخصا على الأقل وأصيب العديد بجروح متفاوتة، وذلك جراء حادث إطلاق نار وقع مساء اليوم السبت، داخل كنيس بمدينة بيتسبرغ بولاية بنسلفانيا، حيث كان داخله عدد كبير من المصلين، بحسب ما أفادت وسائل إعلام أميركية.

وتمكنت السلطات في بيتسبيرغ من تحديد هوية مطلق النار في الكنيس اليهودي باسم روبرت باورز. وقال المسؤول إن باورز في الأربعينات من عمره.

ووفقا قناة "سي بي إس" الأميركية، فإن الشرطة في كافة أنحاء مدينة بيتسبرغ تتعامل مع واقعة إطلاق نار جارية في كنيس"تري أوف لايف" في منقطة سكويرل هيل، حيث قتل 11 شخصا على الأقل، كما أفادت المعلومات عن وجود عدد من المصابين، بينهم اثنان من أفراد الشرطة.

وأفادت القناة، أنه تم القبض على منفذ الهجوم الذي أصيب بجروح وسلم نفسه لقوات الشرطة بعد أن تبادل إطلاق النار مع عناصرها.

وذكرت أن الحديث يدور عن رجل أبيض، حيث زعمت أنه خلال تنفيذ هجوم وإطلاق النار داخل الكنيس كان يصرخ "الموت لكل اليهود".

وأعلنت الشرطة في بيتسبرغ أنها تتعامل مع حادث إطلاق النار في الكنيس، ودعت الجميع للامتناع عن دخول المنطقة لحين انتهاء الشرطة من عملها، حيث أوضحت أنه تم إلقاء القبض على مطلق النار وهو داخل الكنيس.

وطلبت الشرطة من سكان المنطقة البقاء داخل منازلهم، بينما تبادل عناصرها إطلاق النار مع رجل مسلح وأصاب إثنين منهما، بحسب ما قال قائد الشرطة جيسون لاندو للصحافيين.

من جهتها، أعلنت شرطة نيويورك أنها قامت بتعزيز الاجراءات الأمنية أمام أماكن العبادة في المدينة.

 بدوره، أعلن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، في تغريدة له على "توتير" أنه يتابع تطورات حادث إطلاق النار في بيتسبرغ، وكتب أن "هناك عددا من القتلى على ما يبدو"، داعيا إلى توخي الحذر.

وندد د ترامب بـ"الكراهية" في الولايات المتحدة بعد عملية إطلاق النار في بيتسبرغ، مبديا تخوفه من أن تكون حصيلة الضحايا "أكثر فداحة" مما تم التداول به حتى الان.

وقال ترامب للصحافيين إن "الكراهية التي تشهدها بلادنا وفي مختلف أرجاء العالم أمر رهيب".

كذلك أعرب ترامب عن رغبته بتشديد القوانين الخاصة بأحكام الاعدام. وقال "عندما يقوم أشخاص بعمل من هذا النوع لا بد من أن يحكم عليهم بالإعدام".

وقال نائب الرئيس الأميركي، مايك بنس، في تغريدة "نتابع المعلومات حول إطلاق النار داخل كنيس شجرة الحياة في بيتسبرغ. لنرفع الصلوات من أجل القتلى والجرحى وعائلات الضحايا".

وقال رئيس تجمع فدرالي يهودي في بيتسبرغ، جيف فينكلشتاين، لشبكة "سي أن أن"، "أنا حزين ولا أعرف ما أقول لكم. ما كان يجب حصول هذا الأمر ولا حصوله داخل كنيس".

وقال حاكم بنسلفانيا توم وولف على تويتر "إثر هذه المأساة علينا أن نبقى موحدين ونتخذ الإجراءات اللازمة لمنع وقوع مآس من هذا النوع في المستقبل. لا يمكننا أن نعتبر هذا العنف أمرا عاديا".

في الجانب الإسرائيلي، أعلن رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، أن "قلبه مفطور" لضحايا إطلاق النار "المروع" في بيتسبرغ، مؤكدا تضامن "الشعب الإسرائيلي" مع عائلات الضحايا ومع الطائفة اليهودية في بيتسبرغ ومع الشعب الأميركي في مواجهة "هذه الوحشية البشعة المعادية للسامية".