ملادينوف: صفقة تبادل الأسرى لا تزال بعيدة

ملادينوف: صفقة تبادل الأسرى لا تزال بعيدة
تضامن مع الأسرى (وفا)

قال مبعوث الأمم المتحدة للشرق الأوسط، نيكولاي ملادينوف، إن صفقة تبادل الأسرى بين إسرائيل وحركة حماس لا تزال بعيدة، مضيفا أن أحدا لم يتوسل وقف إطلاق النار، في إشارة إلى التصعيد قبل أسبوع.

وفي مؤتمر لصحيفة "جيروزاليم بوست" في القدس، قال ملادينوف "لا نزال بعيدين جدا عن صفقة تبادل أسرى بين إسرائيل وحركة حماس".

وأضاف أنه لا يعتقد أن أحدا توسل وقف إطلاق النار. وبحسبه فقد كانت هناك إمكانيتان: الأولى الحرب، وعندها سيصاب إسرائيليون آخرون وتتحول غزة إلى صومال؛ أو التوصل إلى اتفاق مع حركة حماس".

يذكر في هذا السياق أن مصادر دبلوماسية مصرية كانت قد تحدثت، قبل عدة إيام، عن تقدم في المفاوضات بوساطة ألمانية للتوصل إلى صفقة.

وقالت المصادر، بحسب موقع "الخليج أونلاين"، إنه حدث تقدم ملحوظ على المفاوضات غير المباشرة حيال مصير الجنود الإسرائيليين المفقودين، حيث وافقت إسرائيل على شرط حماس البدء في المفاوضات بإطلاق سراح جميع أسرى صفقة "غلعاد شاليط" الذين أُعيد اعتقالهم.

وأبدت إسرائيل، بحسب الموقع، موافقتها على شرط حماس أمام الوسيط الألماني، إرنست أورلاو، الذي قام قبل أسابيع بزيارة سرية للمنطقة، حيث التقى أيضا بقيادات من حركة حماس.

إلى ذلك، تجدر الإشارة إلى أن تصريحات ملادينوف بشأن توسل وقف إطلاق النار، تأتي، بعد نحو أسبوع، من تصريحات رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، والتي ادعى فيها أن فصائل المقاومة في قطاع غزة توسلت وقف إطلاق النار.

وفي خطابه في "سديه بوكير"، بمناسبة مرور 45 عاما على وفاة رئيس الحكومة الإسرائيلية الأولى، دافيد بن غوريون، ادعى نتنياهو أن حركة حماس "توسلت" لوقف إطلاق النار. وقال إن "أعداء إسرائيل توسلوا وقف إطلاق النار، وهم يعرفون جيدا لماذا"، على حد تعبيره.