بفارق ساعتين: 3 قتلى عرب في جريمتي إطلاق نار باللد

بفارق ساعتين: 3 قتلى عرب في جريمتي إطلاق نار باللد
موقع الجريمة المزدوجة في اللد (نشطاء)

 قتل 3 مواطنين عرب في جريمتي إطلاق نار وقعت مساء اليوم السبت، في مدينة اللد، فيما أصيب شخص رابع بجروح وصفت بالمتوسطة. في الجريمة الأولى قتل زوج وزوجته رميا بالرصاص داخل سيارة، وبفارق ساعتين قتل شاب وأصيب آخر في شجار تخلله إطلاق نار.

وأصدرت محكمة الصلح في ريشون لتسيون في ساعات متأخرة من مساء السبت، وبحسب طلب الشرطة حظر نشر أي تفاصيل من جريمة القتل التي راح ضحيتها زوج وزوجته في اللد، على أن يبقى أمر حظر النشر حتى تاريخ 21-12-2018.

فقرابة الساعة السادسة مساء، قتل جدوع الزبارقة (38 عاما) وزوجته آمنة (37 عاما)، جراء جريمة إطلاق نار في اللد، حيث عثر عليهما وهما في حالة حرجة داخل مركبة، وأقر الطاقم الذي وصل لمكان الجريمة وفاتهما.

القتيل جدوع الزبارقة

وتلقت طواقم الإسعاف التابعة لنجمة داوود الحمراء، إخطارا، عن جرحى جراء إطلاق نار في اللد، وعلى الفور هرع طاقم طبي لمكان الجريمة، وعثر على رجل وامرأة في حالة حرجة، حيث أقر الطاقم الطبي وفاتهما، علما أن الإصابات كانت في الصدر وفي الجسم العلوي من الجسم.

إلى ذلك، رجحت الشرطة أن الحديث يدور عن جريمة قتل مزدوجة، وأوضحت في بيانها لوسائل الإعلام، أنه عثر على رجل وامرأة داخل مركبة وقد فارقا الحياة بعد تعرضهما لإطلاق رصاص.

وعقب التحقيقات الأولية، أصدرت الشرطة بيانا قالت فيه: "تلقت الشرطة بلاغا عن تعرض سيارة في مدينة اللد إلى إطلاق نار، وعثر داخل السيارة رجل وامرأة (38 و37 عاما)، وقد فارقا الحياة، ويستدل من التحقيقات الأولية أن خلفية الجريمة جنائية".

يشار إلى أن جريمة القتل المزدوجة داخل المركبة وقعت في شارع "بيسح ليف" المتاخم لمكاتب الوحدة القطرية في الشرطة للتحقيق في قضايا الاحتيال لاهاف 433.

قتيل من الرملة وإصابة متوسطة خلال شجار تخلله إطلاق نار في اللد 

القتيل علي الأعسم أبو ريحان

وبعد أقل من ساعتين على جريمة القتل الأولى، أصيب شخص (30 عاما) من الرملة بجروح وصفت بالخطيرة في جريمة إطلاق نار في اللد، حيث أقر الطاقم الطبي وفاته في المستشفى، فيما أصيب شاب آبجروح وصفت بالمتوسطة، حيث أوضحت المعلومات الأولية، بأن الشاب قتل  عقب شجار تخلله إطلاق نار كثيف، ورجحت التحقيقات الأولية للشرطة أن تكون خلفية الحادث جنائية.

وعلم أن الشاب من الرملة الذي قتل خلال إطلاق النار في اللد يدعى علي الأعسم أبو ريحان، وبحسب المعلومات الأولية، فإنه لم يكن المستهدف بإطلاق الرصاص.

ويعاني المجتمع العربي في الداخل من ازدياد وتيرة جرائم إطلاق النار والقتل بشكل كبير، في سائر القرى والبلدات العربية، حيث قتل، مساء الجمعة، في يافا، أشرف أبو قعود في الأربعينيات من عمره، وهو متزوج ووالد لثلاثة أطفال.

وبهذه الجرائم في يافا واللد ويافة الناصرة يرتفع ضحايا جرائم القتل في المجتمع العربي بالبلاد  إلى 58 ضحية بينها 13 امرأة، قتلوا في جرائم غالبيتها نفذت بإطلاق النار وطعن بالسكين منذ مطلع العام الجاري 2018.

 



بفارق ساعتين: 3 قتلى عرب في جريمتي إطلاق نار باللد

بفارق ساعتين: 3 قتلى عرب في جريمتي إطلاق نار باللد