تحقيق مولر: لا دليل حول تآمر حملة ترامب مع روسيا

تحقيق مولر: لا دليل حول تآمر حملة ترامب مع روسيا
المحقق الخاص، روبرت مولر (أ ب)

خلص النائب العام الأميركي والمحقق الخاص، روبرت مولر، في ختام تحقيقات استغرقت نحو عامين، إلى الاستنتاج بعدم وجود عناصر تتيح إثبات قيام تعاون بين فريق حملة دونالد ترامب الانتخابية، وموسكو، خلال الانتخابات الرئاسية الأخيرة عام 2016.

وقال وزير العدل، وليام بار، في رسالة سلمها إلى الكونغرس وتم نشرها إن "التحقيقات التي قام بها النائب العام الخاص، لم تجد ما يثبت أن فريق حملة ترامب أو أي شخص له علاقة بهذه الحملة قد تعاون أو توافق مع روسيا في جهودها للتأثير على الانتخابات الرئاسية الأميركية عام 2016".

وتضمنت رسالة وزير العدل الأميركي إلى الكونغرس ملخصًا للنتائج التي وردت في تقرير مولر، أعد لكي يتم عرضه على قيادات الكونغرس، ووسائل الإعلام، مساؤ الأحد.

يذكر أن مولر كان قد انتهى من تحقيقه يوم الجمعة الماضي، بعد نحو عامين من التحقيق، وسلم التقرير إلى وزير العدل.

هذا واعتبر البيت الأبيض، مساء الأحد، في أول ردة فعل على ما تضمنه تقرير المدعي الخاص روبرت مولر، أن هذا التقرير برأ الرئيس ترامب بشكل كامل.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، ساره ساندرز، في بيان "إن النائب العام لم يجد أي تواطؤ ولا أية عرقلة"، في إشارة إلى احتمال قيام تواطؤ بين فريق حملة ترامب الانتخابية وروسيا، وما إذا حدثت من قبل ترامب أي محاولة لعرقة عمل العدالة.

وأضاف بيان المتحدثة "أن خلاصات وزارة العدل هي تبرئة كاملة وشاملة لرئيس الولايات المتحدة".

فيما أعلن ترامب، الأحد، أن تقرير مولر بشأن التدخّل الروسي في الانتخابات الرئاسية الأميركية في 2016 "برأه بشكل كامل"، معتبراً أنّ إجراء هذا التحقيق كان "معيبًا".

وقال ترامب في تغريدة على "تويتر"، عقب نشر بار موجزًا لهذا التقرير "لا تواطؤ، لا عرقلة، تبرئة كاملة وشاملة. فلنبق أميركا عظيمة!".

وعقب التغريدة، أدلى ترامب بتصريح للصحافيين قبيل مغادرته فلوريدا على متن الطائرة الرئاسية، اعتبر فيه أنّ إجراء التحقيق كان أمرًا "معيبًا"؛ وقال ترامب: "بصراحة، من المعيب أن يكون رئيسكم قد اضطر للخضوع لهذا الأمر الذي بدأ حتى قبل انتخابي". وأضاف أنّ التحقيق "محاولة تدميرية غير شرعية فشلت".

وأعلنت وزارة العدل الأميركية، الجمعة، أن مولر استكمل التحقيقات فيما إذا كانت روسيا تدخلت في الانتخابات التي فاز بها ترامب، عبر هجمات إلكترونية، وأرسل الملف إلى وزير العدل، بار.

وقال بيان للوزارة إن بار أرسل خطابين إلى لجنتي العدل في مجلسي الشيوخ والنواب الأميركيين أبلغهما بانتهاء التحقيقات، وإن وزير العدل سيرسل نهاية الأسبوع الحالي تقريرا إلى كل من اللجنتين المعنيتين بخصوص نتائج التحقيق.

ولفت البيان أن نتائج التحقيق سوف تحدد ما ستقوم به وزارة العدل بخصوص القضية.

الجدير بالذكر أن ترامب استبعد مرارا أن تكون روسيا تدخلت في الانتخابات لمساعدته بالوصول إلى الرئاسة أمام منافسته الديمقراطية، هيلاري كلينتون.

يشار إلى أن التحقيقات في قضية التدخل الروسي تنظر في احتمال وجود تواطؤ بين حملة ترامب وموسكو، أو تعمد الرئيس الأميركي عرقلة تحقيق لمكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI) بشأن القضية ذاتها.

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019


تحقيق مولر: لا دليل حول تآمر حملة ترامب مع روسيا

تحقيق مولر: لا دليل حول تآمر حملة ترامب مع روسيا