وزراء الليكود: إسرائيل لم تعلن وقف إطلاق النار

وزراء الليكود: إسرائيل لم تعلن وقف إطلاق النار
آثار القصف في غزة صباح اليوم (أب)

قال ثلاثة وزراء في حزب "الليكود"، صباح اليوم الثلاثاء، إنه لا يوجد وقف لإطلاق النار مع الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة.

قال عضو المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر، يوفال شتاينتس، إن إسرائيل لم تعلن عن وقف إطلاق النار مع قطاع غزة.

وبحسب "كان حداشوت" فقد صرح شتاينتس بأن "إسرائيل لم تعلن ولم تبلغ عن وقف إطلاق النار، وحسنا فعلت بإبقاء الأوراق قريبة من قطاع غزة".

وعلى صلة قال عضو المجلس الوزاري، يسرائيل كاتس، صباح اليوم، إن وقف إطلاق النار مع حركة حماس لم يصبح ساري المفعول.

وفي حديثه مع إذاعة "ريشيت بيت" قال كاتس "لا يوجد وقف إطلاق نار"، مضيفا أن الجيش يواصل استهداف البنى التحتية لحركة حماس.

آثار القصف في غزة صباح اليوم  (أب)

وأضاف كاتس أن "دعم الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، لإسرائيل في الساحة الدولية مهم جدا مقابل نفاق الأمم المتحدة"، مضيفا أن "السياسة الإسرائيلية عنيفة، وكل مواطن جدير بالحماية".

وردا على سؤال حول عدم استهداف سلطة حماس في قطاع غزة، قال كاتس "قد يكون من الممكن القضاء على حركة حماس، ولكن لا يوجد اقتراح جدي بإسقاطها"، مضيفا أنه لم يسمع أحدا يتحدث عن خطة من هذا النوع.

وبدوره قال الوزير ياريف ليفين (الليكود) إنه "من الواضح أنه لا يوجد وقف لإطلاق النار". وبحسبه، فإنه يوجد تصعيد وأن إسرائيل ترد على أي هجوم.

وفي مقابلة مع موقع صحيفة "يديعوت أحرونوت" قال إنه "سيتم الرد على إطلاق النار بإطلاق النار"، مضيفا أن إسرائيل ستقوم بأي عملية مطلوبة لوقف التصعيد".

وتابع أن "إسرائيل الآن عشية انتخابات وهذه فترة تعتبر حساسة، وعلى قادة حماس أن يدركوا أن الثمن الذي سيدفعونه سيكون غير مسبوق".

وقال ليفين إنه "إذا كانت التقديرات الاستخبارية تشير إلى أن وقف إطلاق النار يأتي من أجل الاستعداد لتجديد إطلاق النار بعد بضعة أيام، فإن إسرائيل ستواصل شن الهجمات. وإذا تبين أنه تم تحقيق الردع فإننا في وضع آخر".

القصف على غزة ليلة أمس (أ ب)

وعلى صلة هاجم مرشح تحالف أحزاب اليمين الكهانية، إيتمار بن غفير، ما  أسماه سياسة الرد الإسرائيلي على إطلاق الصواريخ من قطاع غزة.

وفي مقابلة مع موقع صحيفة "يديعوت أحرونوت"، قال بن غفير إن الحكومة تقصف مناطق فارغة ومقرات قيادية، مضيفا أن "ذلك ليس جديا".

وأضاف أن الحل هو في العودة إلى "غوش قطيف"، في إشارة إلى المستوطنات التي تم إخلاؤها من قطاع غزة في إطار خطة "فك الارتباط"، مضيفا "عندما كنا هناك لم تطلق صواريخ باتجاه جنوبي ووسط البلاد"، على حد قوله.

يشار إلى أن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، وفي طريق عودته من الولايات المتحدة إلى البلاد، قال، فجر اليوم، إن رد الجيش على إطلاق الصاروخ، كان "قويا جدا"، مضيفا، على شكل تهديد، أن "إسرائيل لن تتردد في الدخول وتنفيذ الخطوات المطلوبة".

وفي حين رفض الرد على سؤال الصحافيين بشأن إمكانية دخول قوات برية إلى قطاع غزة، قال نتنياهو، قبل صعوده إلى الطائرة في القاعدة العسكرية الأميركية "أندروز"، إنه سيتوجه فور وصوله إلى البلاد إلى مقر وزارة الأمن في "الكرياه" في تل أبيب لـ"البدء بمعالجة الأمور"،  على حد تعبيره.

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019