الأميرة هيا تطلب حمايتها من الزواج القسري

الأميرة هيا تطلب حمايتها من الزواج القسري
(أ ب)

طلبت الأميرة هيا بنت الحسين، زوجة حاكم دبي، أمر حماية من الزواج القسري خلال جلسة استماع في محكمة في لندن، اليوم الثلاثاء، تتعلق بمصلحة طفليهما، بحسب وكالة "برس أسوشييشن" البريطانية.

وتقدمت الأميرة هيا (45 عاما) زوجة حاكم إمارة دبي، رئيس وزراء الإمارات، محمد بن راشد آل مكتوم (70 عاما)، بطلب الحماية، وطلب عدم التعرض للإساءة وحضانة طفليهما، بحسب ما استمتعت المحكمة العليا.

وكانت الأميرة هيا قد غادرت دبي برفقة طفليها جليلة (11 عاما) وابنها زايد (7 أعوام) واستقرت منذ عدة أشهر في العاصمة البريطانية لندن.

وقفة أمام مجمع المحاكم في إنجلترا ضد محمد بن راشد (أ ب)

ولم يعرف تفاصيل طلب الحماية من الزواج القسري الذي تقدمت به الأميرة، بحسب ما ذكرت وكالة برس اسوشييشن المحلية.

وتدور معركة قضائية بين الزوجين حول مصلحة طفليهما، ويرأس جلسة الاستماع رئيس قسم الأسرة في المحكمة العليا لإنكلترا وويلز، القاضي أندرو ماكفرلين، ويتم النظر في القضية في مجمع محاكم العدل الملكية في لندن، حيث من المقرر أن تجري الجلسة الأولية، اليوم الثلاثاء.

وسمح القاضي للإعلام بنشر نبأ أن الأميرة هيا تقدمت بالطلبات، كما استمعت المحكمة إلى أن الشيخ محمد تقدم للمحكمة العليا بطلب إعادة أطفاله إلى دبي.

ويمكن لهذه الطلبات التي تقدمت بها الأميرة هيا، أن تساعد الشخص الذي أجبر على الزواج أو يجبر على البقاء في زوا، حيث يتاح للشخص المتضرر أو شخص أخر بتصريح من المحكمة التقدم بهذا الطلب في حال التعرض لـ"القوة الجسدية، والضغط العاطفي، أو التهديد أو أن يكون الشخص ضحية للإساءة النفسية"، بحسب قانون أوامر الحماية.

ورفض القاضي طلبا من محامي الشيخ محمد فرض قيود على نشر بعض التفاصيل، واعتبر أنه "هناك اهتمام عام ... بالإجراءات المنظورة أمام المحكمة".

وكان القاضي ماكفرلين، قد قرر سابقا، السماح فقط للصحافيين المعتمدين العاملين مع وسائل الإعلام التي مقراتها ضمن النطاق القضائي لإنجلترا وويلز، بحضور إجراءات المحكمة.

وسُمح لمراسلين من هيئات إعلامية لا تتخذ من بريطانيا مقرا بالحضور ولكن تم إبلاغهم أنهم لن يتمكنوا من سماع الإجراءات.

ووصلت الأميرة هيا إلى المحكمة برفقة محاميتها، فيونا شاكلتون، التي مثلت ولي عهد بريطانيا، الأمير تشارلز، في قضية طلاقه من الأميرة ديانا.

وتمثل الشيخ آل مكتوم المحامية هيلين وورد، التي عملت مع المخرج غاي ريتشي في قضية طلاقه من المغنية مادونا. ولم يحضر الشيخ محمد الجلسة.

وتجمع عدد قليل من المتظاهرين أمام مجمع المحاكم احتجاجا على الشيخ محمد، تطالب بمقاطعة معرض "إكسبو الدولي 2020"، المقرر إقامته في دبي، في تشرين الأول/ أكتوبر 2020.

ومن المقرر أن تستمر جلسة الاستماع الأربعاء.

 

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"