غزّة: الاحتلال يستهدف مجموعة شبّان بقذائف دبابة ومروحية

غزّة: الاحتلال يستهدف مجموعة شبّان بقذائف دبابة ومروحية
من رشقة صواريخ سابقة (أ ب)

استهدف الاحتلال الإسرائيلي، مساء السبت، مجموعة شبّان فلسطينيين اقتربوا من السياج الحدودي لقطاع غزّة بطلقات دبابّة وطائرة مروحيّة.

والمجموعة عبارة عن خمسة شبّان اقتربوا من الحدود، أعلن الاحتلال أنهم "مخرّبون" وأن واحدًا منهم كان مسلّحًا.

ولم يعرف مصير الشبّان حتى الآن.

وادّعى الاحتلال أنه "أحبط تسلّلًا لخليّة" من قطاع غزّة.

قصف في بيت لاهيا وقذائف على سديروت

وفي وقت سابق، السبت، دوّى انفجار في بيت لاهيا شماليّ قطاع غزّة، بحسب ناشطين رجّحوا أن يكون سببه غارة إسرائيليّة، بعد ساعات من إطلاق قذائف من القطاع على بلدات إسرائيليّة.

وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي، أعلن رصده، مساء السبت، إطلاق ثلاث قذائف صاروخيّة من قطاع غزّة، أسقطت القبة الحديديّة قذيفتين منهما، بعد أقلّ من 24 ساعة على إطلاق قذيفة من القطاع.وذكرت مصادر صحافيّة أن شظايا صاروخيّة سقطت في ساحة منزل في سديروت.

وأدّى إطلاق القذائف إلى إصابة إسرائيليين بجراح طفيفة أثناء جريهما للدخول للملاجئ، بينما أصيب اثنان آخران بحالتي هلع.

وكانت صافرات الإنذار دوّت في عدد من البلدات الإسرائيليّة المحاذية لقطاع غزّة.

وليل الجمعة – السبت، شنّ الاحتلال الإسرائيلي غارات على أراضٍ زراعيّة في قطاع غزّة، بعد ساعات من إطلاق قذيفة من القطاع باتجاه بلدات إسرائيليّة.

وذكرت وسائل إعلام في القطاع أن القصف تركّز في دير البلح.

وفي وقت سابق الجمعة، أعلنت وسائل إعلام إسرائيليّة، أن القبة الحديديّة أسقطت قذيفة أطلقت من قطاع غزّة.

وشهد قطاع غزّة، الأسبوع الماضي، تصعيدًا إسرائيليًا أدّى إلى استشهاد خمسة شبّان، حاولوا اجتياز الحدود.

فالسبت الماضي، استشهد 4 شبان فلسطينيين بنيران الاحتلال جنوبي قطاع غزة، وهم عبد الله حمايدة (21 عاما)، وعبد الله العمري (19 عاما)، وعبد الله المصري، وأحمد عديني (20 عاما).