ترامب يعلن إقالة مستشاره للأمن القومي جون بولتون

ترامب يعلن إقالة مستشاره للأمن القومي جون بولتون
(أ ب)

أقال الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، اليوم الثلاثاء، مستشاره للأمن القومي جون بولتون بسبب عدم "الاتفاق مع العديد من اقتراحاته"، و"الخلاف الشديد" حول قضايا عديدة.

وكتب ترامب في تغريدة "أبلغت جون بولتون الليلة الماضية أننا لم نعد بحاجة إلى خدماته في البيت الأبيض". وأضاف "أنا لا أتفق مع العديد من اقتراحاته"، في إشارة إلى هذا الرجل المعروف بمواقفه الصارمة حيال إيران وروسيا وكوريا الشمالية.

وأكد الرئيس الأميركي، أن بولتون، قدم استقالته صباح اليوم، بناء على طلب ترامب، وأضاف إلى أن العديد من مستشاري الإدارة الأميركية، عبروا عن مواقفهم المناهضة لسياسات بولتون الأمنية.

وأضاف: "تسلمت استقالة بولتون صباح اليوم، وأشكره كثيرا على خدماته، وسأرشح شخصا جديدا لهذا المنصب الأسبوع المقبل".

وأرجع ترامب إقالته لبولتون إلى "اختلافه بشدة مع العديد من مقترحاته"، لافتا أنّ الكثيرين في الإدارة الأميركية لديهم الموقف ذاته من بولتون، دون ذكر مزيد من التفاصيل.

من جهته، دحض جون بولتون تغريدات ترامب. وقال، في رسالة مكتوبة لقناة "فوكس نيوز" إنّه تقدم باستقالته من تلقاء نفسه إلى ترامب.

وشدد على أنه "عرضت استقالتي على الرئيس دونالد ترامب الليلة الماضية، وقال لي ترامب دعنا نتحدث بشأنها غدا".

ولفتت تقارير إلى أن الإقالة جاءت في أعقاب رفض بولتون القاطع لتلميحات ترامب، بإمكانية لقاء نظيره الإيراني حسن روحاني، سعيا لمفاوضات محتملة للتوصل إلى تسوية للأزمة الراهنة المرتبطة بالملف النووي الإيراني.

ووفقًا للتقارير الصحافية الأميركية، فإن المفاوضات المحتملة بين إدارة الرئيس ترامب، والسلطات الإيرانية، تأتي في محاولة أميركية لتحسين بنود الاتفاق النووي الموقع مع إيران عام 2015، بما يشمل تخفيف العقوبات المشددة عن طهران، وذلك بوساطة تقودها دول أوروبية، ما يعارضه بولتون.

يشار إلى أن ترامب أقال منذ تنصيبه رئيسا للولايات المتحدة في كانون الثاني/ يناير 2017 مستشارين للأمن القومي وهما مايكل فلين وهربرت ماكماستر. في انتظار تعيين مستشار الامن القومي الأميركي الرابع للإدارة الأميركية الحالية.