كفر مندا: مصرع شاب وإصابة آخر بجراح خطيرة جراء حادث طرق

كفر مندا: مصرع شاب وإصابة آخر بجراح خطيرة جراء حادث طرق
من المكان

لقي شاب مصرعه، وأصيب آخر بجراح خطيرة جرّاء حادث طرق بين سيارتين قرب قرية كفر مندا، في الجليل.

حسن عبد الحليم
حسن عبد الحليم

والضحيّة هو الشاب حسن مجلّي عبد الحليم (40 عامًا) من القرية، بينما نقل سائق السيارة المقابلة إلى مشفى رمبام بطائرة مروحيّة لتلقي العلاج اللازم.

وقال شهود عيان إن الشارع أغلق في الاتجاهين، جرّاء الحادث، ما أدّى إلى ازدحامات مروريّة في المنطقة.

وقال أحد المسعفين إن الحادث هو حادث بين سيارتين وجهٍ لوجه، وإن إحدى السيارتين، من قوّة الحادث، طارت فوق الحاجز بجانب الطريق، بين اندفعت السيارة الأخرى إلى وسط الشارع.

وأضاف أنّ السائقين علقا في سيارتيهما وهما جريحان، قبل أن يخلّصهما المسعفون، لكنهم فشلوا في إنقاذ حياة أحدهما.

ومنذ بداية العام، قتل 55 عربيًا جراء حوادث طرق مختلفة في البلاد.

وتبين من المعطيات أن أكثر من 20 شخصا من بين القتلى من المجتمع العربي كانوا سائقي سيارات، ومنذ مطلع العام 2019 تورط أكثر من 90 سائقا من المجتمع العربي في حوادث طرق قاتلة (قتل فيها شخص واحد على الأقل) 9 منهم في الأسبوعين الماضيين. ولقي 6 مستقلي مركبات ذوات عجلتين من المجتمع العربي مصارعهم منذ مطلع العام.

وقالت جمعية 'أور يروك' (ضوء أخضر): "يستمر الاتجاه التصاعدي في عدد الضحايا في المجتمع العربي بشكل منتظم على مدار العام. يجب على وزارة المواصلات والسلامة على الطرق وضع مسألة الإصابة في حوادث الطرق على رأس قائمة الأولويات ومعالجة هذا الوضع المزري والزيادة المقلقة في عدد الضحايا بشكل فوري".

وأكدت أنه "يجب الاستثمار في نشر الوعي والتوعية التي ستشجع السائقين على السفر بأمان، وتحسين البنى التحتية في البلدات داخل المجتمع العربي، وزيادة إنفاذ القانون من أجل خلق ردع حقيقي منعا لارتكاب جرائم مرورية تهدد الحياة".



كفر مندا: مصرع شاب وإصابة آخر بجراح خطيرة جراء حادث طرق

كفر مندا: مصرع شاب وإصابة آخر بجراح خطيرة جراء حادث طرق