ترامب ينوي فرض عقوبات على مسؤولين أتراك

ترامب ينوي فرض عقوبات على مسؤولين أتراك

قال الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، إنه ينوي فرض عقوبات على مسؤولين أتراك، سابقين وحاليين، وبذلك بسبب العملية العسكرية التركية في شمالي شرقي سورية.

وقال ترامب إنه ينوي فرض عقوبات على المسؤولين الأتراك بسبب ما وصفه "عمليات تركيا المزعزعة للاستقرار في سورية".

وأضاف، في تغريدات على تويتر، أن الهجوم العسكري التركي يعرض المدنيين للخطر، ويهدد السلام والأمن والاستقرار في المنطقة.

وفي الوقت نفسه، طالب ترامب تركيا بضمان حماية المدنيين، بمن فيهم الأقليات الدينية والعرقية.

وبحسبه، فإن واشنطن تنوي فرض عقوبات اقتصادية على من يسهلون أو يمولون "حدوث الأعمال الشنيعة في سورية".

وكان قد صرح ترامب، في وقت سابق، أنه "يتمنى" النجاح لمن سيساعد أكراد سورية، وأنه لا اعتراض لديه في حماية الرئيس السوري للأكراد من الهجوم التركي، أما هو فيفضل التركيز على حدود الولايات المتحدة الجنوبية على حماية حدود سورية.