الجيش الإسرائيلي يعتقل لبنانيًا تسلل إلى البلاد

الجيش الإسرائيلي يعتقل لبنانيًا تسلل إلى البلاد
(توضيحية-أ.ب)

اعتقل الجيش الإسرائيلي، اليوم السبت، مواطنًا لبنانيًا تجاوز السياج الحدودي مع لبنان واقتاده للتحقيق معه.

وتشير التحقيقات الأولية أن المعتقل حاول الفرار من لبنان بسبب جرائم جنائية.

وقال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي، في بيان، "رصدت استطلاعات الجيش مشتبها به اجتاز إلى داخل إسرائيل من الأراضي اللبنانية"​​​.

وأضاف البيان "تم اعتقاله بالقرب من السياج الأمني وتم نقله تحقيق لدى قوات الأمن".

وقالت الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية الرسمية إن رجلا لبنانيا قفز فوق السياج الحدودي إلى إسرائيل، بعد إطلاق النار على شخصين على الجانب اللبناني من الحدود.

 وعقب ذلك، وضع الجيش الإسرائيلي قواته في حالة تأهب قصوى منذ أغسطس / آب، عندما ضربت طائراتها أهدافا في سورية ولبنان مرتبطة بإيران وبحزب حزب الله.

وفي أيلول/سبتمبر الماضي، اندلع قتال قصير عبر الحدود بعد أن أطلق حزب الله وابلا من الصواريخ ردا على الغارات الجوية الإسرائيلية.

وتقع في المناطق الحدودية عمليات تسلل محدودة كان أبرزها في أيار/مايو 2017 حينما تمكن مواطن لبناني يدعى، علي مرعي، من اختراق الحدود وكافة التحصينات الأمنية من دون أن يستوقفه أحد.