الثلاثاء: مجلس يافة الناصرة يعلن الإضراب عقب الاعتداء على الرئيس

الثلاثاء: مجلس يافة الناصرة يعلن الإضراب عقب الاعتداء على الرئيس
توضيحية (من الأرشيف)

أعلن مجلس يافة الناصرة المحلي، مساء اليوم، الإثنين، إضراب جميع المرافق التابعة للمجلس باستثناء المدارس والبساتين ورياض الأطفال، يوم غد، الثلاثاء، احتجاجا على الاعتداء الجسدي الذي تعرض له رئيس المجلس، ماهر خليلية، في وقت سابق، اليوم.

وفي بيان صدر عن المجبس، عبرت "الإدارة والأعضاء والموظفين ولجنة العمال"، عن استنكارها للاعتداء على رئيس المجلس المحلي.

وأضاف البيان أن "هذا الاعتداء انتهاك لحرمة المجلس المحلي ومواطني يافة الناصرة عامةً، في وقت يجب فيه على مجتمعنا العربي محاربة العنف واقتلاعه من جذوره لتحل مكانه لغة الحوار وحضارة التسامح والتفاهم".

وتابع: "يافة الناصرة القرية الوادعة التي تسودها أجواء التآخي، تقف وقفة موحدة ضد هذا الاعتداء وتستنكر هذه الأعمال".

وأعلن المجلي المحلي، من خلال البيان، "يوم غد الثلاثاء، إضرابا يشمل مرافق المجلس المحلي جميعها باستثناء المدارس، البساتين ورياض الأطفال". وختم المجلس بيانه بالتشديد على أن "يافة الناصرة ستبقى جسما صلبًا متينًا يواجه كلّ ظواهر العنف".

وكان خليلية قد تعرض للاعتداء من قبل رجل أعمال، على خلفية خلاف سابق، صباح اليوم. ووفقا للشرطة فقد تم اعتقال شخص (50 عاما)، في وقت لاحق، وذلك للاشتباه بالاعتداء على خليلية.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة