تقرير: قتيل بقصف إسرائيلي في القنيطرة

تقرير: قتيل بقصف إسرائيلي في القنيطرة
من قصف إسرائيلي سابق في القنيطرة (أرشيفية - رويترز)

قتل شخص في قصف نفذته طائرة إسرائيلية من دون طيار، اليوم الخميس، استهدف مركبة في بلدة حضر الواقعة في محافظة القنيطرة، جنوب غربي سورية.

وأوردت الوكالة الرسمية للنظام السوي "سانا" نبأ مفاده أن "مدنيًا قتل باستهداف سيارته من قبل طائرة مسيرة للعدو الإسرائيلي جنوب بلدة حضر".

وفيما شدد وسائل الإعلام المقربة من حزب الله اللبناني على أن القتيل هو مواطن مدني من بلدة خضر، لفتت تقارير أوردتها وسائل إعلام إسرائيلية إلى أن القتيل هو مسؤول رفيع في "حزب الله" يدعى عماد طويل.

وزعمت التقارير أن طويل عمل على إنشاء قاعدة لتنفيذ هجمات ضد أهداف إسرائيلية عند المناطق الحدود.

ووفقًا للمرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن القصف الإسرائيلي استهدف شخص من "المقاومة السورية لتحرير الجولان" الأمر الذي أدى لمقتله. وأفاد المرصد، بعد ظهر اليوم الخميس، بأن القصف الإسرائيلي استهدف سيارة عند المدخل الجنوبي لبلدة حضر الواقعة بريف القنيطرة.

وفي الـ24 من شباط/ فبراير الجاري، قصفت طائرات إسرائيلي مواقع لحركة "الجهاد الإسلامي"، "في منطقة عدلية بريف دمشق، التي تعتبر معقلًا مهمًا للحركة في سورية، بالإضافة إلى مواقع للحرس الثوري الإيراني جنوب العاصمة دمشق، على بعد كيلومترات قليلة من مطار دمشق الدولي.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم، الإثنين، إن الغارات التي شنتها إسرائيل الليلة الماضية، على موقع حركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية قرب دمشق، تسببت بمقتل ستة مقاتلين على الأقل، بينهم العنصران اللذان أعلنت سرايا القدس مقتلهما.