القطرية لأولياء أمور الطلاب: لا عودة للمدارس الأحد

القطرية لأولياء أمور الطلاب: لا عودة للمدارس الأحد
مدرسة الخوارزمي بطمرة، أرشيفية ("عرب 48")

أكدت اللجنة القطرية لأولياء أمور الطلاب، مساء اليوم السبت، على قرار سكرتارية اللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية العربية، عدم العودة إلى المدارس يوم غدٍ الأحد، خلافا لخطة وبرنامج وزارة التربية والتعليم، في ظل خطر انتشار فيروس كورونا المستجد في البلدات العربية.

وقالت اللجنة في بيان صدر عنها، "نؤكد على قرار عدم إعادة الطلاب للمدارس يوم الأحد الثالث من أيار/ مايو الجاري، في ظل خطر انتشار الوباء في بلداتنا العربية"، وطالبت "اللجان المدرسية والمحلية في البلدات العربية العمل على تنفيذ القرار".

كما طالبت اللجنة، السلطات المحلية في البلدات والمدن العربية، بالإضافة إلى اللجان المحلية في البلدات العربية، التي تقع ضمن سلطة المجالس الإقليمية اليهودية، "العمل على إغلاق المؤسسات التعليمية، التي تقع تحت مسؤوليتها الرسمية، وعدم اتاحة المجال لخرق قرار هيئة الطوارئ العامة في المجتمع العربي".

وأكدت اللجنة في بيانها على أن "صحة وسلامة المعلمين وجميع الطواقم التدريسية والعاملين فى المدارس، تهمنا بنفس الدرجة والمقياس الذي تهمنا به صحة وسلامة أبنائنا، ولا فرق بينهم".

وشددت اللجنة على حرصها على "سلامة المعلمين، الذين هم جزء لا يتجزأ من النسيج المجتمعي، وأمرهم وصحتهم يجب أن يؤخذ بعين الاعتبار في الوقت الذي لن نرسل أبنائنا للمدارس".

وتابع البيان أن "المعلمات والمعلمين، غالبيتهم أهالي وأولياء أمور لطلاب يتعلمون في المدارس، ونحن لجان أولياء أمور الطلاب نمثلهم ونمثل أبنائهم". مشيرة إلى أن أعضاء الهيئات التدريسية لديهم أولاد كذلك "يحتاجوا للعناية كما يحتاج الجميع".

وأعلنت السلطات المحلية العربية، في وقت سابق اليوم، الإضراب العام المفتوح بدءًا من يوم الثلاثاء المقبل احتجاجا على عدم تجاوب الحكومة الإسرائيليّة مع مطالب اللجنة القطرية لتعويض السلطات المحلية العربية جرّاء الخسائر الكبيرة التي لحقت بها مؤخّرًا.

كما تقرّر تنظيم اعتصام احتجاجي لرؤساء السلطات المحلية العربية أمام مكاتب وزارة المالية في القدس، عند الساعة العاشرة والنصف صباحًا يوم الإثنين القادم، حيث تعقد لجنة المالية البرلمانية اجتماعًا لها في اليوم نفسه، عند الساعة الحادية عشرة والنصف صباحًا في الكنيست، بمشاركة وفد مُصغر يمثل اللجنة القطرية.

وجاءت القرارات في أعقاب اجتماع استثنائي عقد اليوم، للمجلس العام للجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية العربية في البلاد، بمشاركة واسعة من رؤساء السلطات المحلية العربية من مختلف المناطق.