نتنياهو يطلب التغيُّب عن الجلسة الافتتاحية لمحاكمته

نتنياهو يطلب التغيُّب عن الجلسة الافتتاحية لمحاكمته
مظاهرة احتجاج على فساد نتنياهو (أرشيفية - أ ب)

طلب رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، السماح له بالتغيّب عن الجلسة الافتتاحية لمحاكمته بثلاثة ملفات فساد بتهم تلقى رشى والاحتيال وخيانة الأمانة، والتي من المقرر أن تنطلق يوم الأحد المقبل.

يأتي ذلك بحسب ما أورت وسائل إعلام إسرائيلية، من بينها القناة 12 وهيئة البث الإسرائيلية ("كان")، التي أشارت إلى أن نتنياهو ادعى في طلبه بعدم حضور جلسة محاكمته الافتتاحية، بأنها تشمل لمجملها "نقاشات تقنية".

ويلزم القانون الإسرائيلي، جميع المتهمين، دون استثناء، من التواجد في جلسات الافتتاحية لمحاكماتهم أمام الهيئات القضائية، كما أن طلب التأجيل يخالف تصريحات نتنياهو السابقة، والتي كان آخرها في مقابلات صحافية أعقبت تنصيب حكومته الجديد أمس، والتي أكد من خلالها أنه سيلتزم بالقانون، وسيتواجد في الجليسة الافتتاحية لمحاكمته وفقا لما ينص عليه القانون.

ولفتت القناة 12 الإسرائيلية، أن الطلب قدم بواسطة محامي نتنياهو إلى المحكمة المركزية في القدس، اليوم، دون شرح الأسباب أو تعليلها.

ورفضت المحكمة طلبا تقدمت به عدة جهات للسماح ببث جلسة محاكمة نتنياهو، على الهواء مباشرة، وقررت السماح بحصور ممثل واحد من فريق الدفاع عن كل متهم، بالإضافة إلى ممثل واحد عن الادعاء العام بسبب القيود المفروضة بفعل جائحة كورونا.

وكانت المحكمة المركزية قد أعلنت في 15 آذار/ مارس، عن تأجيل أولى جلسات محاكمة نتنياهو، إلى 24 أيار/مايو الجاري، وذلك بموجب تعليق العمل بالمحاكم التي جاءت في إطار الإجراءات التي اتخذتها الحكومة الإسرائيلية لمواجهة كورونا.

وسبق ذلك إعلان وزير القضاء السابق، أمير أوحانا، عن تعليق العمل في المحاكم كإجراء وقائي لمنع تفشي فيروس كورونا المستجد، وهو الإعلان الذي مهد إلى تأجيل محاكمة، نتنياهو.

وكانت المحكمة المركزية في القدس، قد رفضت طلبا من نتنياهو طالب من خلاله تأجيل محاكمته التي كانت مقررة يوم الثلاثاء الموافق الـ17 من آذار/ مارس الماضي، بحجة عدم اطلاع طاقم محاميه على مواد التحقيق معه.

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ