تمديد اعتقال 3 رؤساء سلطات محلية عربية بشبهات فساد

تمديد اعتقال 3 رؤساء سلطات محلية عربية بشبهات فساد
رافع حجاجرة، نايف أبو عرار ووسام عمر

مددت محكمة الصلح في ريشون لتسيون، اليوم الاثنين، اعتقال 3 رؤساء سلطات محلية عربية، بشبهة ارتكابهم مخالفات فساد من بينها تلقي الرشوة، الغش وخيانة الأمانة والضلوع في مخالفات ضريبية والتلاعب بمناقصات.

وعلم أن المحكمة قامت بتمديد اعتقال كل من رؤساء السلطات المحلية، نايف أبو عرار (عرعرة النقب)، وسام عمر (طوبا الزنغرية) ورافع حجاجرة (الكعبية طباش حجاجرة)، بمدة 6 أيام على ذمة التحقيق.

كما نظرت المحكمة في تمديد اعتقال 13 مشتبها آخر بالضلوع في مخالفات فساد بكلية ومدارس خاصة في البلاد.

وتنسب الشرطة للمعتقلين، شبهات تلقي رشوة من شبكة "توماشين" التعليمية من أجل تعزيز مكانتها واستمرارها بالعمل في البلدات.

وكانت الشرطة قد اعتقلت 16 شخصا، وأوقفت 10 آخرين للتحقيق، بعدما تحول التحقيق في القضية إلى تحقيق علني، تنفذه وحدة "لاهاف 433" لمحاربة الجريمة الخطيرة القطرية والدولية والفساد والجريمة المنظمة.

وبالتزامن مع الاعتقالات، أجرت الشرطة تفتيشات في بعض منازل ممن تنسب لهم شبهات الفساد والضلوع في القضية.

ووفقا للشبهات، فإن المشتبه فيهم، كل من منصبه تصرفوا على ما يبدو للترويج للمناقصات تحت مسؤولية السلطات المحلية مقابل أخذ أموال كرشوة، والحصول على شيء عن طريق الاحتيال، وذلك بشكل يتعارض مع القانون وينتهك المصلحة العامة.

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ