كورونا في المجتمع العربي: 339 في رهط و287 بعرعرة النقب و142 بباقة

كورونا في المجتمع العربي: 339 في رهط و287 بعرعرة النقب و142 بباقة
(صورة توضيحية)

نشرت وزارة الصحة معطيات فيروس كورونا المستجد في المجتمع العربي، إذ بينت استمرار ارتفاع الإصابات في عدة بلدات خصوصًا في منطقتي النقب والمثلث، لغاية الساعة العاشرة والنصف من صباح اليوم، الثلاثاء.

وفي مدينة أم الفحم، وصل عدد الحالات المؤكدة إلى 142 منذ بداية الأزمة، منها 86 حالة شفاء، لتتبقى 56 حالة فعلية.

ووفقا لوزارة الصحة، فإن عدد المرضى المؤكدين في كافة البلاد بلغ 31186، بينهم 338 حالة وفاة. ومن مجمل الإصابات هناك 85 إصابة وصفت بالمتوسطة، 85 خطيرة و35 حالة منها موصولة بجهاز التنفس الاصطناعي، 18131 منها تماثلت للشفاء، علمًا أن المرضى حاليا عددهم 12717.

الهيئة العربية للطوارئ: زيادة في أعداد المصابين العرب بنسبة 140% منذ بداية الموجة الثانية

بلغ مجمل عدد المصابين العرب بفيروس كورونا، لغاية اليوم الثلاثاء الساعة 10:30 صباحا، في البلدات العربية، لا يشمل المدن المختلطة، 2,574 مع تسجيل 111 إصابة جديدة.

وبلغ عدد الحالات النشطة في المجتمع العربي 1,292 حالة، لتنخفض نسبة المتعافين إلى 50% فقط.

ومما يذكر أن مجمل عدد الإصابات في المجتمع العربي منذ بداية الموجة الثانية، بدءا من يوم 24 أيار/ مايو الماضي وحتى اليوم، بلغ 1,510 إصابات مقابل 1,064 إصابة خلال الأشهر الأولى للأزمة والمُعرّفة بالموجة الأولى.

ويزيد عدد المصابين في الموجة الثانية عن الأولى حتى يومنا هذا بأكثر من 40%.

وفي المقابل، فقد ارتفع مجمل عدد الإصابات في إسرائيل إلى 31,271 إصابة مع تسجيل 1,313 إصابة جديدة منذ مطلع الأسبوع الحالي وبزيادة بلغت 4.4% في حين بلغت نسبة الارتفاع في المجتمع العربي منذ بداية الأسبوع الحالي 5.4%.

وبلغ عدد الفحوصات في المجتمع العربي 114,501 فحص بزيادة 4,019 منذ بداية الأسبوع، لتنخفض نسبة الفحوصات في المجتمع العربي نحو 10.3% من مجمل عدد الفحوصات في إسرائيل والذي بلغ 1,107,070.

ومن حيث عدد الحالات النشطة لهذا اليوم، فتحتل رهط المكان الأول مع تسجيل 217 حالة نشطة مع مجمل عدد إصابات قد بلغ 339 إصابة، ومن ثم عرعرة النقب بـ203 حالة نشطة من أصل 287 إصابة، وكفر قاسم مع 113 حالة نشطة من أصل 132 إصابة، وكذلك باقة الغربية مع 111 حالة نشطة من أصل 143 إصابة.

إصابة رئيس مجلس جلجولية بفيروس كورونا

وفي قرية جلجولية، أعلن رئيس المجلس المحلي، درويش رابي، إصابته بفيروس كورونا، بعدما أجرى فحص كورونا أظهرت نتيجته بأنه حامل للفيروس.

وقال رابي في بيان له "أود إبلاغكم أنني أجريت فحص كورونا بالأمس، وظهرت اليوم أن النتيجة إيجابية، وأنني مصاب بفيروس كورونا، وبهذا أريد أن أطمئنكم على أن صحتي بحالة ممتازة ولا أشعر بأي من الأعراض، وسأقوم بكل التدابير وتعليمات وزارة الصحة من أجل سلامة الجميع وسلامتي".

رئيس بلدية الطيرة يدخل الحجر الصحي بسبب كورونا

أعلن رئيس بلدية الطيرة، المحامي مأمون عبد الحي، صباح اليوم الثلاثاء، بأنهُ تمّ إبلاغهُ رسمياً من قبل الجهات المُختصة بوجوب دخولهِ إلى حجر صحي لغاية يوم 16 تموز/ يوليو الجاري بعد ثبوت تواجده بالقرب من أحد المُصابين بفيروس كورونا.

وقال رئيس بلدية الطيرة إنه "من مُنطلق المسؤولية الكاملة والحرص على سلامة الجمهور المُحيط به، وتطبيقاً لتعليمات وزارة الصحّة أؤكّد على دخولي الحجر الصحّي منذ صباح اليوم".

وشدد على الالتزام التام بالإجراءات المُتبعة لذلك. كما ناشد جميع الأهالي في الطيرة بوجوب أخذ أقصى درجات الحيطة والحذر بما يتعلق بمنع انتشار فيروس كورونا، والحرص على الانعزال الطوعي في حال طُلب منهم ذلك، وعدم الخجل أو تجاهل خطورة الوضع.

وأكّد رئيس بلدية الطيرة على حرصهِ التام بتسيير أمور بلدية الطيرة ومتابعة التطورات من داخل منزلهِ، مُتمنياً للجميع السلامة والأمان، والحرص على أولادهم وأقربائهم وأحبائهم باتباع تعليمات وتوجيهات الجهات المُختصّة.

مجلس نحف المحلي يعلن حالة الطوارئ

أعلن مجلس نحف المحلي حالة الطوارئ إثر ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا، إذ بلغ عدد الإصابات في القرية 17 خلال عدة أيام.

وأكد المجلس المحلي أنه انطلق بخطته لمواجهة جائحة كورونا بعد الارتفاع الملحوظ بعدد الإصابات، وأشار إلى أنّ "هناك حاجة ماسّة لعمل مضاعف من أجل وقف انتشار الفيروس في القرية"، مطالبا الجميع بالتعاون "حتّى لا ننزلق نحو أرقام ونسب مقلقة أكثر من الحالية".

وتوجه المجلس المحلي لأهالي القرية وخصوصا من تواجدوا على مقربة من أحد المصابين بـ"الالتزام بالحجر الصحي بدءا من اليوم، بالإضافة إلى المصابين والمحجورين، والالتزام بوضع الكمامات والكفوف وتعقيم اليدين الدائم فهي وسائل أثبتت نجاعتها في مواجهة الفيروس".

وفي ما يلي أعداد المُصابين والمتعافين بالفيروس في عدد من البلدات العربية، لغاية صباح اليوم الاثنين، وفقًا لتقرير وزارة الصحة:

رهط: المصابون 339، المتعافون 122.

عرعرة النقب: المصابون 287، المتعافون 84.

حورة: المصابون 224، المتعافون 188.

دير الأسد: المصابون 154، المتعافون 150.

أم الفحم: المصابون 142، المتعافون 86.

باقة الغربية: المصابون 143، المتعافون 32.

الطيبة: المصابون 89، المتعافون 50.

جت المثلث: المصابون 54، المتعافون 26.

اللقية: المصابون 28، المتعافون 13.

عرعرة المثلث: المصابون 31، المتعافون 8.

جلجولية: المصابون 29، المتعافون 13.

طلعة عارة: المصابون 26، المتعافون 10.

كفر قرع: المصابون 59، المتعافون 16.

البعنة: المصابون 44، المتعافون 33.

شفاعمرو: المصابون 24، المتعافون 8.

جسر الزرقاء: المصابون 51، المتعافون 42.

الفريديس: المصابون 17، المتعافون 15.

دبورية: المصابون 34، المتعافون 32.

الناصرة: المصابون 45، المتعافون 21.

طمرة: المصابون 39، المتعافون 22.

كفر قاسم: المصابون 132، المتعافون 19.

سخنين: المصابون 20، المتعافون 17.

كفر كنا: المصابون 18، المتعافون 15.

نحف: المصابون 28، المتعافون 11.

قلنسوة: المصابون 24، المتعافون 13.

مجد الكروم: المصابون 33، المتعافون 20.

الطيرة: المصابون 54، المتعافون 7.

كسيفة: المصابون 50، المتعافون 13.

دير حنا: المصابون 17، المتعافون 12.

ساجور: المصابون 16، المتعافون 0.

كفر برا: المصابون 15، المتعافون 4.

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ