إحراق سيارتين إحداها لرئيس المجلس في كفر مندا

إحراق سيارتين إحداها لرئيس المجلس في كفر مندا
إحراق سيارتين في كفر مندا، فجر اليوم

أحرق مجهولون سيارة تعود ملكيتها لرئيس المجلس المحلي في كفر مندا، مؤنس عبد الحليم، وأُخرى تعود ملكيتها لأحد سكان البلدة، جابر عبد الحميد، فجر اليوم الخميس.

وقال مجلس كفر مندا المحلي، إنه "ارتكبت أيادٍ آثمة في الساعات الأولى من فجر اليوم الخميس، جريمة حرق سيارة تعود ملكيتها لرئيس المجلس المحلي السيد مؤنس عبد الحليم، وحرق سيارة أُخرى تعود ملكيتها للسيد جابر عبد الحميد، مما أدى إلى إلحاق أضرار جسيمة بالسيارتين واحتراقهما بالكامل".

واستنكر مجلس كفر مندا المحلي ما وصفه بـ"العمل الدنيء"، وأدان بأقسى العبارات "جميع أشكال العنف والتخريب التي يهدف مرتكبوها إلى نشر الفوضى وترويع المواطنين الآمنين في بيوتهم، ومحاولة خلق أزمات وتعكير أجواء الهدوء التي تسود القرية".

وطالب رئيس المجلس المحلي الشرطة بـ"تحمل مسؤولياتها بحفظ أمن جميع المواطنين وممتلكاتهم، وبتكثيف مجهودها للكشف عن مرتكبي هذه الحادثة والحوادث السابقة وإنزال أقسى العقوبات بحقهم.

ودعا المجلس أهالي كفر مندا بـ"الحفاظ على الهدوء والاستقرار وعدم الانجرار وراء ردود فعل على هذه الجرائم، والوقوف معًا وسويًا ضد هذه المجموعة الساقطة التي تحاول العبث بأمن وأمان كفر مندا وأهلها".



إحراق سيارتين إحداها لرئيس المجلس في كفر مندا