إيران: انفجار بمحطّة طاقة في أصفهان وحريق في تبريز

إيران: انفجار بمحطّة طاقة في أصفهان وحريق في تبريز
من أحد تفجيرات طهران (ناشطون)

وقع انفجار، صباح اليوم، الأحد، في محطّة كهرباء بمدينة أصفهان الإيرانيّة، بحسب ما ذكرت وسائل إعلام محليّة.

ولاحقًا تحدّثت وسائل إعلام إيرانية عن حريق في مصنع خليوي بمدينة تبريز.

ووفقًا لما قاله مدير عام المحطّة، فإنّ الانفجار لم يتسبّب بأي خلل في إنتاج الكهرباء، وإن سببه انفجار محوّل للطاقة.

وعزا سبب الانفجار إلى قدمه، "إذ يبلغ عمر المحطّة 50 عامًا، وهي من أقدم محطّات الطاقة في البلاد".

ولاحقًا، ذكرت وسائل إعلام إيرانيّة أنّ المحطة عادت إلى العمل بعد إصلاحها.

ووقعت خلال الأشهر الأخيرة سلسلة انفجارات وهجمات غامضة في إيران، بدأت بهجوم سيبراني على ميناء بندر عبّاس عطّل العمل فيه لأيام في التاسع من أيار/مايو؛ ذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الأميركيّة أن إسرائيل تقف وراءه.

لاحقًا، اشتدّت التفجيرات الغامضة في محطات للطاقة، ففي السادس والعشرين من حزيران/يونيو اندلع حريق في محطة للطاقة بمدينة شيراز، ووقع انفجار في موقع لإنتاج وقود للصواريخ البالستيّة في موقع خوجير ببارشين قرب طهران.

وفي الثلاثين من حزيران/يونيو وقع انفجار في محطة للطاقة داخل مشفى بطهران أسفر عن سقوط 19 قتيلا.

أما في الثاني من تموز/يوليو فوقع هجوم في منشأة نطنز النوويّة، وقال مسؤول استخباراتي شرق أوسطي، يرجّح أنه رئيس الموساد، يوسي كوهين، لصحيفة "نيويورك تايمز" الأميركيّة إن إسرائيل تقف وراءه عبر قنبلة ضخمة.

وفي الثالث من تموز اندلع حريق في شيراز، بينما وقع انفجار في محطّة للطاقة بالأهواز في اليوم الذي يليه، كما وقع انفجار آخر في قاعدة عسكرية بمدينة قدس في التاسع من تموز/يوليو.

وفي الخامس عشر من تموز، اندلعت النيران في 7 سفن في ميناء بوشهر.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص