انفجارات في قاعدة صقر العسكرية جنوب بغداد

انفجارات في قاعدة صقر العسكرية جنوب بغداد
توضيحية، من العراق (أ ب)

أعلنت السلطات العراقية، وقوع انفجارين في قاعدة صقر جنوبي العاصمة بغداد، اليوم الأحد، جراء انفجار مستودع عتاد وذخائر تابع للشرطة الاتحادية؛ بسبب ارتفاع درجة حرارة الجو وسوء التخزين.

وقالت خلية الإعلام الأمني (تتبع وزارة الدفاع)، في بيان: "في الساعة السادسة وأربعين دقيقة بعد عصر الأحد (بالتوقيت المحلي)، حدث انفجاران متتاليان في منطقة السيدية قرب سريع حلة – بغداد، وتحديدا في قاعدة الصقر"، بحسب الوكالة العراقية الرسمية للأنباء.

وأضافت أنه "بعد الوصول إلى مكان الحادث تبين انفجار مستودع أعتدة وذخائر، تابع للشرطة الاتحادية، بسبب ارتفاع حرارة الجو وسوء التخزين".‎‎

ولم تحدد الخلية إن كانت توجد خسائر بشرية أم لا، فيما نقلت وكالة "الأناضول" عن ضابط برتبة نقيب في الشرطة العراقية، قوله: "لا يوجد قتلى ولا جرحى وفقا للمعلومات الأولية".

وأضاف أن "4 انفجارات عنيفة هزت معسكر صقر جنوبي بغداد، وهو يضم قواتا من الشرطة الاتحادية والحشد الشعبي".

وتابع: "الانفجارات ناجمة عن انفجار مخازن للعتاد بسبب ارتفاع درجة الحرارة... وفرق من الدفاع المدني توجهت إلى المعسكر لإخماد الحريق".

ويأتي هذان "الانفجاران" في ظل توتر مكتوم في العراق بين الولايات المتحدة وإيران، وهي حليفة فصائل الحشد الشعبي العراقية، التي تتهمها واشنطن من حين إلى آخر باستهداف مبنى السفارة الأميركية ببغداد وقواعد عسكرية تستضيف جنودا أميركيين.

وأمكن سماع عدة انفجارات في بغداد مساء اليوم. وأفادت مصادر أمنية بأن المستودع، الذي يعد جزءا من قاعدة الصقر، اشتعلت فيه النار في آب/ أغسطس من العام الماضي.

وفي صيف العام الماضي، أصيب 13 مدنيا، جراء انفجارات في مناطق جنوبي بغداد، إثر احتراق مخزن أسلحة ومعدات عسكرية، في معسكر تابع للحشد الشعبي.

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ