السعودية تحبط عمليتين تفجيريتين في ملعب الجوهرة بجدة

السعودية تحبط عمليتين تفجيريتين في ملعب الجوهرة بجدة
الصورة للتوضيح فقط (رويترز)

صرّحت وزارة الداخلية، اليوم الأحد، بأن الجهات الأمنية المختصة أطاحت بـ 'خلية إرهابية، مكونة من أربعة أشخاص ‏تتخذ من محافظة شقراء منطلقًا لأنشطتها ‏التي تركزت على استهداف رجال الأمن، ‏وتواصل عناصرها في ذلك مع أحد القيادات بتنظيم داعش الإرهابي في سورية'.

واتهمت الداخلية الخلية بـ 'تلقي ‏التعليمات والأوامر من داعش سورية، للعمل على تنفيذها.

وقالت الخارجية إن أفراد الخلية هم: أحمد بن محمد بن حمود المعيلي-‏ سعودي الجنسية، عبد الله بن عبيد بن محماس العصيمي العتيبي- سعودي الجنسية، وعبد العزيز بن فيصل بن جفين الدعجاني العتيبي- سعودي الجنسية، بالإضافة إلى مجاهد بن رشيد بن محمد الرشيد- سعودي الجنسية، أيضًا.

‏وقالت الداخلية إن أعضاء الخلية 'أقروا تحقيقيًا في أقوالهم بعلاقتهم المباشرة بهذه الخلية ونشاطهم فيها وتواصلهم مع عناصر التنظيم في سورية، ورصدهم لعدد من رجال الأمن يعملون بجهات أمنية مختلفة في مناطق (الرياض -تبوك -الشرقية) وتمرير معلوماتهم ‏إلى التنظيم في الخارج، استعدادا لاستهدافهم لاحقًا وفق ما يصدر لهم من توجيهات'. بالإضافة إلى إيقاف ستة سعوديين آخرين لتوفر ما يفيد بعلاقتهم بالمذكورين ويجري التحقيق معهم في علاقتهم بالخلية ونشاطاتها.

‏كما أعلنت السلطات إحباط هجوم يستهدف ملعب الجوهرة في جدة، أثناء مباراة منتخبي السعودية والإمارات، التي أقيمت يوم الثلاثاء ما قبل الماضي، باستخدام سيارة مفخخة يتم وضعها في المواقف التابعة للملعب.

اقرأ/ي أيضًا | شبح التقسيم يخيم على اليمن وسط احتدام الصراع

وقالت الوزارة إن الخلية التي كانت على وشك تنفيذ العملية تتكون من باكستانيين وسوري وسوداني.