قلقيلية: شهيد برصاص الاحتلال

قلقيلية: شهيد برصاص الاحتلال
(تصوير شاشة)

استشهد شاب متأثرًا بإصابته برصاص الاحتلال الإسرائيلي مساء اليوم الإثنين، خلال مواجهات اندلعت في بلدة جيوس شرق قلقيلية.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان مقتضب، إن الشهيد هو الشاب أحمد عبد الجابر محمد سليم البالغ من العمر 24 عاما، وكان قد أصيب بجروح خطيرة بالرأس ونقل إلى مستشفى درويش نزال في المدينة.

وأصيب سليم بعيار ناري في منطقة الرأس أطلقها عليه أحد قناصة الاحتلال خلال المواجهات المندلعة في البلدة منذ ظهر اليوم، والتي أسفرت عن إصابة عدد من الشبان، بينهم إصابة بالرصاص الحي.

واندلعت مواجهات عنيفة بين شبان فلسطينيين ومستوطنين بحماية قوات الاحتلال الذين أطلقوا على المتظاهرين الرصاص الحي. قابلها الفلسطينيون برشق الحجارة قرب بلدة عزون شرق قلقيلية، ورشق مركبات الاحتلال العسكرية بالزجاجات الحارقة.

وكانت قوات الاحتلال قد أعدمت الفتى الشهيد أمير عبد الحميد أبو مساعد (16 عامًا) خلال احتجاجات شرق مخيم البريج قرب الشريط الحدودي وسط قطاع غزة المحاصر، والفتى الشهيد علي عمر نمر قينو (16 عاما) خلال مواجهات في عراق بورين جنوب نابلس بالضفة الغربية المحتلة يوم الخميس الماضي.

وتشهد معظم المدن الفلسطينية احتجاجات منذ إعلان ترامب في 6 كانون الأول/ ديسمبر 2017، القدس عاصمة لإسرائيل، والبدء بنقل سفارة واشنطن إلى المدينة المحتلة.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018