السجن 15 عاما لسائق من حيفا أدين بالتسبب بمصرع 3 أشخاص من يافا

السجن 15 عاما لسائق من حيفا أدين بالتسبب بمصرع 3 أشخاص من يافا
سائق الشاحنة، كمال ذياب، في قاعة المحكمة (أرشيف عرب 48)

فرضت المحكمة المركزية في حيفا، اليوم الإثنين، السجن لمدة 15 عاما على سائق الشاحنة، كمال ذياب (63 عاما) من مدينة حيفا، بعد إدانته بالتسبب في مصرع أولغا أشقر (38 عاما) وشقيقتها إنجليكا نعيم (32 عاما) وطفلتها كلوي نعيم (عامان) من سكان مدينة يافا.

وكان سائق الشاحنة قد تسبب بمصرع الثلاثة إثر اصطدام شاحنته بالسيارة التي كانوا يستقلونها عند مفرق قرية الفريديس بعد اجتيازه الشارة الحمراء، كما أدين بالقيادة تحت تأثير المخدرات والتسبب بإصابات، في تاريخ 03.08.2016 عند حوالي الساعة 00:46. 

وكانت المحكمة المركزية في حيفا قد أدانت ذياب، يوم الثلاثاء الموافق 13.02.2018، بالتهم المنسوبة إليه.

وجاء في لائحة الاتهام أن سائق الشاحنة، كمال ذياب، قام بثلاث مخالفات، وهي "التسبب بالقتل والقيادة تحت تأثير المخدر وتجاوز الإشارة الحمراء أثناء القيادة والتسبب بأضرار بالغة".

ضحايا الحادث المروع

ويُستدل من لائحة الاتهام التي قدمتها النيابة العامة في تاريخ 14.08.2016 أنه 'في تاريخ 03.08.2016 عند حوالي الساعة 00:46 قاد المتهم كمال ذياب شاحنته في شارع رقم 4 شمالا، وفي ذات الوقت قاد رمزي أشقر سيارته على شارع رقم 70 ومعه كل من سعيد نعيم وفي المقعد الخلفي كل من المرحومات أولغا أشقر وإنجليكا نعيم وطفلتها كلوي، وعبر سائق السيارة رمزي أشقر المفترق بالضوء الأخضر، إلا أن المتهم كمال ذياب كان يقود شاحنته في الاتجاه المعاكس وهو تحت تأثير مخدر من نوع هيروين، ويقود بسرعة غير عادية، وواصل سفره رغم أنه كان على علم أن الشارة الضوئية حمراء وتلزمه بالتوقف، الأمر الذي أدى إلى اصطدامه بالسيارة التي استقلتها العائلة'.

وجاء في لائحة الاتهام أيضا أن 'ذياب كان تحت تأثير مخدر الهيروين وأنه قاد سيارته بسرعة كبيرة، وأنه تجاوز الشارة الحمراء رغم رؤيتها مسبقًا، وصدم السيارة متسببًا بمصرع ثلاثة من ركابها'.

يذكر أن مستقلي السيارة الخصوصية وهي من نوع مارسيدس كانوا في طريق عودتهم من حفل زفاف في الناصرة إلى يافا قبل أن تصدم واجهة الشاحنة جانبَ السيّارة؛ وكانت السيارة قادمة من اتجاه يوكنعام إلى الجنوب في شارع 70، بينما قدمت الشاحنة من اتجاه زخرون يعكوف في الشارع نفسه. وبالإضافة إلى مصرع الضحايا الثلاث فقد أصيب في الحادث المروع زوجا الفقيدتين بجروح خطيرة، أحيلا على إثرها إلى مستشفى 'هيلل يافه' لتلقي العلاج.