الأسير أمير أسعد من كفر كنا ينال حريته

الأسير أمير أسعد من كفر كنا ينال حريته
استقبال الأسير المحرر أمير أسعد، اليوم

نال الأسير أمير أسعد (35 عاما)، ابن قرية كفر كنا، حريته، اليوم الثلاثاء، بعد انقضاء محكوميته البالغة 6 أعوام، وخرج من سجن "جلبوع" حيث كان في استقباله عدد كبير من أهالي كفر كنا وأصدقائه.

وساد الفرح بين أقارب وأتراب أسعد في كفر كنا بمناسبة نيله حريته. 

وأدانت المحكمة الإسرائيلية أسعد بـ"التواصل مع منظمات تشكل خطرا على أمن إسرائيل" أثناء تواجده برفقة شقيقيه محمد وياسين في المسجد الأقصى المبارك، وجرى اعتقاله في العام 2012 برفقة شقيقه الأسير المحرر محمد أسعد.

وعانى خلال حبسه بسبب وضعه الصحي، وكان من الحالات الخاصة في السجون، إلى جانب إعاقته من أوجاع والآم في الظهر، وأمضى السنوات الست الماضية في 'مستشفى سجن الرملة"، وكان بحاجة إلى رعاية ومعاملة خاصة، إلا أنه لأسباب غير واضحة تم نقله إلى سجن جلبوع ووضعه بعزل انفرادي وبظروف اعتقال سيئة للغاية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


الأسير أمير أسعد من كفر كنا ينال حريته

الأسير أمير أسعد من كفر كنا ينال حريته

الأسير أمير أسعد من كفر كنا ينال حريته

الأسير أمير أسعد من كفر كنا ينال حريته

الأسير أمير أسعد من كفر كنا ينال حريته

الأسير أمير أسعد من كفر كنا ينال حريته