ترامب يفرض عقوبات جديدة على تركيا والليرة تتراجع

ترامب يفرض عقوبات جديدة على تركيا والليرة تتراجع
إردوغان وترامب في لقاء سابق (أ ب)

فرض الرّئيس الأميركي، دونالد ترامب، اليوم، الجمعة، عقوبات اقتصاديّة جديدة على تركيا، في وقتٍ تمرّ به العلاقات بين البلدين والاقتصاد التركي بأزمات عديدة.

وقال ترامب في تغريدة على حسابه في موقع "تويتر": "أصدرت أمرًا بمضاعفة رسوم الصلب والألومنيوم على تركيا، في وقتٍ تنهار فيه الليرة أمام دولارنا القويّ جدًا".

وأضاف ترامب بأن الضريبة على الألومنيوم سترتفع بـ٢٠٪، بينما سترتفع على الصلب بـ٥٠٪.

I have just authorized a doubling of Tariffs on Steel and Aluminum with respect to Turkey as their currency, the Turkish Lira, slides rapidly downward against our very strong Dollar! Aluminum will now be 20% and Steel 50%. Our relations with Turkey are not good at this time!

— Donald J. Trump (@realDonaldTrump) August 10, 2018

واختتم ترامب تغريدته بالقول إنّ "العلاقات التركية الأميركية ليست جيّدة في هذا الوقت".

وفور فرض العقوبات الأميركيّة على تركيا، شهدت الليرة التركية تراجعًا كبيرًا أمام الدولار خلال ساعتين، إذ سجّل الدولار الأميركي قبل تغريدة ترامب 5.92 ليرة، ليصبح خلال ساعتين 6.59 ليرة.

كما سجّلت البورصة التركية تراجعًا قدره 5%، جرّاء العقوبات الأميركيّة.

والعقوبات الأميركيّة على تركيا هي الثانية في غضون أسبوعين، بعدما فرضت عقوبات على وزيري العدل والداخليّة التركيين، على خلفية احتجاز القس الأميركي، آندرو برانسون، الذي يحاكم في تركيا بتهم "التجسس وارتكاب جرائم لصالح منظمات إرهابية"، وهو الأمرّ الذي ردّت عليه تركيا بفرض عقوبات بالمثل.

وفي وقت سابق اليوم، قال الرئيس التركي، رجب طيّب إردوغان، إن بلاده مستعدة لجميع الاحتمالات الاقتصادية السلبية التي قد تواجهها.

جاء ذلك في كلمة ألقاها أردوغان بولاية بايبورت شمال شرقي البلاد، تحدث فيها عن الوضع الاقتصادي الداخلي.

وأكد الرئيس التركي مطمئنا شعب بلاده، أنه "لا داعي للقلق فلا يمكن إعاقة مسيرتنا بالدولار وسواه"، وأضاف: "أوصي أن لا يتحمس أولئك المتربصون بسعر صرف العملات الأجنبية والفائدة"، مشددًا أن "الشعب التركي سيرد على معلني الحرب الاقتصادية ضد تركيا".

وعن تقلبات سعر صرف الليرة، قال إن "الشعب التركي الذي لا يخشى الدبابات والطائرات والمدافع والرصاص، لن يخشى مثل هذه التهديدات، ومن يظن عكس ذلك فإنه لم يعرف هذا الشعب إطلاقا".

وأشار الرئيس التركي إلى أن "بعض الدول انتهجت موقفا يحمي الانقلابيين ويحتضن الإرهابيين، ولا يعترف بالحقوق والقوانين في جميع المسائل التي تعد تركيا طرفا فيها".

ووصلت الليرة التركيّة، خلال اليومين الماضيين، إلى أسعار قياسيّة مقارنةً بالدولار الأميركي، وصلت إلى قرابة ٦ ليرات للدولار الواحد.