وفاة شاب متأثرا بجراحه من حادث قرب جامعة جنين

وفاة شاب متأثرا بجراحه من حادث قرب جامعة جنين
من مكان الحادث بجنين، والمرحوم أحمد دلاشة

توفي الطالب أحمد رايق دلاشة (20 عاما) من البعينة نجيدات صباح اليوم، الأحد، في مستشفى "تل هشومير"، وذلك بعد شهرين من إصابته بجروح بالغة في حادث طرق وقع قرب الجامعة الأميركية في جنين، وبذلك يرتفع عدد ضحايا الحادث المذكور الذي وقع في تاريخ 24.06.2018 إلى ثلاثة ضحايا هم أحمد دلاشة وأحمد نجار ووليم رومي من قرية دبورية.

وكان الطالب دلاشة قد نقل للعلاج من مستشفى "هعيمك" بالعفولة بعد فترة من علاجه هناك إلى مستشفى "تل هشومير" لاستكمال العلاج، وطرأ تحسن على حالته الصحية إلا أن ساءت قبل أيام، وفارق الحياة صباح اليوم.

وسيشيع جثمان الشاب في بلدته البعينة نجيدات الساعة السادسة من مساء اليوم.

وأفاد شهود عيان في حينه، أن الحادث نتج عن تصادم بين سيارة خصوصية وشاحنة بالقرب من بلدة الزبابدة على طريق الجامعة، مما تسبب بانقلاب السيارة الخصوصية ومصرع اثنين من ركابها على الفور وهما نجار الذي رغب في الدراسة بالجامعة وصديقه رومي، فيما أصيب دلاشة بجروح بالغة الخطورة، بعد أن قدم يومها الامتحان الأخير للسنة الدراسية في موضوع الأشعة، وفارق الحياة صباح اليوم، وساد الحزن والأسى بلدته وتوافد عدد من الأهالي إلى منزل العائلة لمواساتها في مصابها الجلل.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018