قافلة إغاثة من "لجنة الإغاثة الشفاعمرية" إلى غزة

قافلة إغاثة من "لجنة الإغاثة الشفاعمرية" إلى غزة

وصلت يوم الاثنين من هذا الأسبوع قافلة الإغاثة التي خرجت من مدينة شفاعمرو إلى مدينة غزة، حيث رافقها خالد ياسين، رئيس لجنة الاغاثة الشفاعمرية.

وقال ياسين إنّ هذه الشاحنة "سيتم توزيعها من خلال لجنة التواصل بغزة على الأسر المتضررة جراء الممارسات الاحتلالية، منها أسر الشهداء والعاطلين عن العمل، والذين هُدمت بيوتهم وجُرفت أراضيهم على أيدي قوات الاحتلال أثناء انتفاضة الأقصى المباركة".

وقالت لجنة الاغاثة الشعبية في شفاعمرو إنّ هذه الحملة تأتي "من منطلق التواصل الانساني بين أشقاء الشعب الفلسطيني الواحد". وقد تبرعت بهذه القافلة الإغاثية التي تحتوي على مساعدات غذائية وتموينية، اللجنة وأهالي شفاعمرو.

وتأتي هذه القافلة ضمن سلسلة تبرعات وحملات إغاثة شعبية انطلقت منذ اليوم الأول للانتفاضة الحالية، وبناءً على دعوة أطلقتها لجنة التواصل في غزة بالتنسيق مع لجان الإغاثة الشعبية والأهالي والبلديات والمجالس المحلية في المدن والقرى الفلسطينية داخل الخط الأخضر.

وفي بيان لها شكرت لجنة الاغاثة "أهلنا وشعبنا في مدينة شفاعمرو وعموم أهلنا وشعبنا في جميع المدن والقرى الفلسطينية داخل المناطق المحتلة عام 48 والخط الأخضر"، على حد قول البيان.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018