أسترالي ظلت تطارده التماسيح لمدة أسبوع..

أسترالي ظلت تطارده التماسيح لمدة أسبوع..

صادف رجل استرالي مستنقعا للتماسيح واضطر للتسلق الى شجرة حيث ظل فوقها لمدة سبعة ايام قبل ان تنقذه طائرة هليكوبتر عسكرية.

وقال ديفيد جورج (53 عاما) وهو مربي ماشية: " كنت اتعرض كل ليلة لمطاردة تمساحين كانا يقبعان أسفل الشجرة ويحدقان باتجاهي. كل ما تمكنت من رؤيته هو زوجين من العيون الحمراء على بعد نحو ستة أمتار من الشجرة ".

وقال جورج أنه أمكنه العيش على اثنتين من الشطائر، واوثق نفسه بالشجرة لذلك لم يسقط من فوقها اثناء نومه. وفي النهاية قال إنه بنى سريرا من الأوراق بين فرعين على الشجرة حيث قضى معظم وقته في كتابة رسالة الى إبنه والصلاة الى أرواح السكان الأصليين قبل أن تتمكن طائرة للجيش الاسترالي من إجلائه في النهاية الى مكان آمن.

وقال جورج للصحافة المحلية إن مأزقه بدأ عندما سقط عن صهوة حصانه، ثم عاد ليمتطيه محاولا إيجاد الطريق ليعود إلى منزله. لكن الحصان تاه وحمله إلى منطقة مليئة بالمستنقعات والتماسيح.

وأضاف: " لم يكن بوسعي العودة إلى الوراء لأن الوضع كان خطيرا، وبالتالي توجهت إلى الشجرة التي كانت أول موقع مرتفع لأنقذ حياتي ".

وبعد سبعة أيام طويلة قال جورج إنه غامر بالخروج من بين الاشجار الكثيفة الاغصان حيث رصدته طائرة هليكوبتر كانت مشاركة في عملية بحث عنه. وقال: " قدموا لي لوحا من الشوكولاته بعد أن رفعت على متن مروحية وتذوقتها وكأنها وجبة لذيذة ".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018