خريطة العالم للنساء في السياسة 2008

خريطة العالم للنساء في السياسة 2008

أظهرت دراسة جديدة أن النساء ضمن أماكن أكثر في البرلمانات والحكومات في شتى أنحاء العالم خلال السنوات الثلاث الماضية ولكن مسؤولين قالوا إن التقدم بطيء وأنه لن يعجله سوى تطبيق نظام الحصص.

وأشارت «خريطة العالم للنساء في السياسة 2008» والتي نشرت في الامم المتحدة ان نحو 18 في المئة من النواب في العالم نساء و1,16 في المئة من المناصب الوزارية تشغلها نساء.

ويمثل الرقمان زيادة بنسبة اثنين في المئة عن دراسة نشرت عام 2005.

وقال اندريس جونسون الأمين العام للاتحاد البرلماني الدولي الذي يتخذ من جنيف مقراً له إن «النساء يواصلن كسب ارض في السياسة. ولكنه تقدم بطيء للغاية».

وما زالت رواندا تتصدر قائمة التمثيل النسائي في البرلمان بنسبة تبلغ 49 في المئة تقريباً. وتأتي في المركز الثاني السويد بنسبة 47 في المئة ثم فنلندا في المركز الثالث بنسبة تبلغ 41.5 في المئة.

أما السعودية ( ...) وقطر وسلطنة عمان وجزر ميركرونزيا وناتور بالو توفالو وجزر سلومون فلا يوجد تمثيل نسائي فيها .

وأشارت الخريطة، التي اعدها الاتحاد البرلماني الدولي والامم المتحدة، الى انه وللمرة الاولى توجد دولتان هما فنلندا والنروج تولت فيهما النساء اكثر من نصف المناصب الوزارية.

وعلى الرغم من هذا التقدم قال جونسون إنه بهذا المعدل لن تتحقق المساواة بين الجنسين في البرلمان قبل عام .2050 وقال ان نظام الحصص يحدث اختلافا. ويمكن فرض مثل هذه النظام على مستوى الدولة او على المستوى الحزبي.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018