فتى عراقي يفك رموز معادلة رياضية مستعصية منذ 300 عام..

فتى عراقي يفك رموز معادلة رياضية مستعصية منذ 300 عام..

فاجأ الفتى العراقي محمد التميمي (16 سنة) العالم بأسره بتحطيمه أكبر معجزة في الرياضيات، من خلال فك رموز معادلة لغز ما يسمى بأرقام ''بيرنولي''، التي عجز العلماء عن فك رموزها لأكثر من 300 عام.

ومحمد التميمي شاب عراقي مغترب مع عائلته في السويد، وهو أخ لثلاثة إخوة يسكنون في مدينة فالون السويدية. ويدرس في الثانوية العامة السويدية الأمر الذي أدهش العلماء.

وبعد سلسلة من التدقيق والبحث أقر العلماء (علماء الرياضيات) بعبقرية الشاب العراقي وسجل كمعجزة علمية جديدة.

وتمت دعوة التميمي الى جامعة أوبسالا السويدية، وهي جامعة عريقة ليكمل دراسته في الرياضيات.

وكان لوقع الخبر تأثير كبير في وسائل الإعلام السويدية والأمريكية لقدرات محمد الخارقة في الرياضيات.

وفي سؤال طريف سألته إحدى الصحف للشاب المعجزة، بماذا تقضي أوقات فراغك؟ أجاب ضاحكا أتسلى في حل رموز الرياضيات المعقدة التي عجز عنها نيوتن واينشتاين، من خلال تصفحي لكتب الرياضيات القديمة التي تحتويها جامعة فالون السويدية.