زيدان يشن هجوما عنيفا على دومينيك ويحمله مسئولية سوء أداء فرنسا

زيدان يشن هجوما عنيفا على دومينيك ويحمله مسئولية سوء أداء فرنسا

شن أسطورة كرة القدم الفرنسية زين الدين زيدان هجوما شرسا على ريمون دومينيك مدرب المنتخب الفرنسي بسبب تراجع مستوى منتخب الديوك مؤخرا، وهو ما بدا واضحا في مباراة أوروجواي الأولى في مونديال 2010 بجنوب أفريقيا.

وقال زيدان، الذي لعب تحت قيادة دومينيك في كأس العالم 2006 بألمانيا، "لقد نسي دومينيك أبسط قواعد التدريب، لم يعد قادرا على توجيه اللاعبين، وهو المسئول عن غياب المتعة في أداء فرنسا"، وفقا لما ذكرته صحيفة (ماركا) الإسبانية.

ونسب النجم المعتزل ذو الأصول الجزائرية سوء مستوى لاعبي فرنسا في مباراة أوروجواي الى سوء إدارة المباراة من قبل المدرب، "لقد اختار قائمة من اللاعبين المميزين، لكنه عجز عن الإستفادة من قدراتهم".

وأضاف لاعب ريال مدريد السابق "لم أرى مباراة لكرة القدم، ولم أشاهد أداء جماعيا للمنتخب، لقد التزم اللاعبين فردية الأداء، وللأسف هذه الطريقة لا ترقى بمنتخب يرغب في الكأس".

واجتذب زيدان، المستشار الحالي لفلورنتينو بيريز رئيس نادي ريال مدريد، الأنظار اليه في مقصورة ملعب بيتر موكابا بمدينة بولوكوين الجنوب أفريقية، خلال حضوره مباراة منتخبي الجزائر وسلوفينيا في المجموعة الثالثة للمونديال.

يشار الى أن دومينيك سيترك تدريب المنتخب الفرنسي بعد المونديال ليتولى خلفا منه لوران بلان رفيق زيدان في مونديال 1998.

وتعادلت فرنسا في أولى جولات المجموعة الأولى في المونديال امام منتخب أوروجواي، بينما تعادل شطر المجموعة الآخر منتخبا جنوب أفريقيا والمكسيك بهدف لكل منهما في افتتاح المونديال.