فيديو: في كبرى مفاجآت المونديال.. سويسرا تهزم اسبانيا

<b>فيديو</b>: في كبرى مفاجآت المونديال.. سويسرا تهزم اسبانيا

فجر المنتخب السويسري كبرى مفاجآت مونديال جنوب أفريقيا 2010، وتغلب على نظيره الأسباني" المرشح الأول لإحراز اللقب" (1ـ0) ، في المباراة التي جرت بينهما اليوم الأربعاء على ملعب موزيس مابيدا بمدينة دربان في ختام مباريات الجولة الأولى لمونديال جنوب أفريقيا 2010 بجنوب أفريقيا.

ويدين المنتخب السويسري بفوزه إلى غيلسون فيرنانديز صاحب الأصول الأفريقية (من الرأس الأخضر) في الدقيقة الـ 52 من عمر اللقاء.

واقتسم المنتخب السويسري، صدارة المجموعة السابعة مع نظيره التشيلي الذي تغلب عصر اليوم على منتخب هندوراس بذات النتيجة.

وبوسع أسبانيا التعافي سريعا من هذه الخسارة عندما تلتقي هندوراس الاثنين المقبل، فيما ستكون مباراة المنتخبين التشيلي والسويسري هي مباراة التأهل.

وتعد النتيجة صادمة ليست للجماهير الأسبانية وحسب بل لجميع المتابعين الذين يضعون الماتادور الأسباني على رأس المرشحين لنيل اللقب الأول في تاريخه، بعد أدائه المبهر قبل عامين في بطولة أورويا، وتحقيقه اللقب، بالإضافة إلى خوضه التصفيات بنجاح باهر بتحقيق الفوز في جميع المباريات.

وهذه هي الهزيمة الأولى للمنتخب الأسباني منذ هزيمته أمام الولايات المتحدة الأمريكية في نصف نهائي كأس العالم للقارات العام الماضي في نصف النهائي (0ـ2).

وتعد هذه هي الهزيمة للأولى للأسبان في مواجهة السويسريين الذين أثلجوا صدر السويسري جوزيف بلاتر، رئيس الاتحاد الدولي، والذي كان يشاهد اللقاء من مدرجات ملعب المباراة.

وكان المنتخبان التقيا ثماني مرات ما بين مباريات ودية ورسمية، حقق الأسبان الفوز في سبع منها، بينما ساد التعادل في مباراة واحدة.

جاء الشوط الأول فقير من الناحية الفنية، حيث لم ينجح الماتادور الأسباني في اختراق دفاعات السويسريين، إلا في مرتين في الدقيقة الـ 22، عندما انفرد جيرارد بيكيه بالحارس على إثر تمريرة من أندريس أنيستا، ولكنه وضعها في جسد الحارس ديجو بيناجليو.

ومع نهاية الشوط الأول، اخترق ديفيد فيا بكرة من الناحية اليسرى، ومر بشكل رائع من المدافع وبدلاً من إيداع الكرة في الشباك قام بإرسالها عرضية، لتضيع الفرصة وينتهي الشوط بالتعادل لعبا ونتيجة.

ومع بداية الشوط الثاني، شدد المنتخب الأسباني من مده الهجومي، وأبعد الحارس تسديدة تشابي هرنانديز في الدقيقة الـ 50.

وعلى عكس اتجاه اللعب، ومن أول هجمة لسويسرا على مرمى الماتادور يسجل السويسريون هدف التقدم عن طريق غيلسون فيرنانديز في الدقيقة الـ 52.

وأجرى ديل بوسكي تغييرين في الدقيقة الـ 62 بخروج ديفيد سيلفا، ونزول خيسوس نافاز، ونزول فيرناندو توريس بدلاً من سيرجيو بوسكيت.

وسدد أنيستا كرة من على حدود منطقة الجزاء تمر بجوار القائم في الدقيقة الـ 63، وتسلم فيرناندو توريس كرة داخل منطقة الجزاء، واستدار وركل الكرة ولكنها تعلو القائم في الدقيقة الـ 68.

وردت العارضة هدفا محققا من تسديدة صاروخية من تشابي ألونسو في الدقيقة الـ 70.

وكاد إرين ديرديوك أن يقتل المباراة نهائيًا، بعدما تسلم الكرة على حدود منطقة الجزاء، ومر من المدافعين ووضع الكرة في شباك كاسياس، ولكن القائم ردها في الدقيقة الـ 74.

وأجرى ديل بوسكي تغييره الثالث بخروج أنيستا ( مصابا ) ونزول بيدرو رودريجيز لاعب برشلونه في الدقيقة الـ 76.

وأخطأت تسديدة خيساس نافاز مرمى حارس سويسرا في الدقيقة الـ 78 وتمر بجوار القائم.

وشدد المنتخب الأسباني من هجومه في الدقائق الأخيرة لإدراك هدف التعديل ولكن كل محاولاته باءت بالفشل، لينتهي اللقاء بهزيمة مفاجئة للأسبان.