الرجل العنكبوت يواصل تسلق ناطحات السحاب للتحذير من الاحترار المناخي

الرجل العنكبوت يواصل تسلق ناطحات السحاب للتحذير من الاحترار المناخي

تسلق الفرنسي آلان روبير الملقب بالرجل العنكبوت ناطحة سحاب مؤلفة من 57 طابقا في سيدني، اليوم الإثنين، قبل أن توقفه الشرطة.

وتسلق آلان روبير "برج النور" الذي يرتفع 150 مترا في وسط العاصمة سيدني في 25 دقيقة على مرأى من عشرات الأشخاص الذين كانوا يصفقون له.

ورفع الرجل العنكبوت هذا يافطة تحمل عنوان موقع الكتروني يعنى بالتوعية حول مخاطر االاحتباس الحراري.

ويبلغ الرجل 48 عاما، ويشتهر بقيامه دائما بتسلق الأبنية بشكل لا يراعي القانون ولا قواعد السلامة.

وقد تسلق أول ناطحة سحاب في العام 1994، وهي برج سيتي بنك في شيكاغو.

ومنذ ذلك الوقت تسلق أكثر من 80 ناطحة سحاب حول العالم بهدف تنبيه الرأي العام الى مخاطر الاحترار المناخي.

وسبق أن تسلق في أستراليا أيضا مبنى أوبرا سيدني.